حـــــــب صـــــــادق ونــهــايه مـــــــؤســـــفه

أبي أحكي حكاية (قلب) .. كتم عشقه وهو مذبوح بغى يداري حكاية حب ..حزينه .. و سرّها مفضوح حكاية .. كلها آهات ..اسطّرها بـ سبع أوراق وجملة تعزف أوتاري .. ( عساني اتقن التصوير )

أنا ياللي تسمعوني .. عشقت فلان ابن فلان وهو مسكنه بعيوني .. وانا يَمه [عشر أوطان]وقال لي يابنت لجواد .. أبيك أم لعيالي أنا أحبك وحبي جادّ .. ومابي غيرك حلالي طويت '' الصفحة الأولى''..و بدى مشوار أحلامي قضينا ليلي بطوله .. أنا و الشوق و اقلامي
.
.
كتبت بثاني صفحاتي ..
(حبيبي جاي يخطبني)
وكلّمني حبيب الروح .. يقول اهلي على علمٍ
وقالوا شف متى بنروح ؟
لجل ما تصحى من حلمٍ
سألته .. علامهم أهلك ..
ينادوني حلم و أوهام
و هُم يدرون بي عقلك ..
و باقي الناس تحت لقدام

أثاري .. ما يواطوني ..
لأني من [حضر نجدي]
ولا ودهم يعرفوني .. ويبون له من بنات البدو
و قالت أمه يا وليدي ..
أنا برضيك و اخطبها
تعال وياي خذ بيدي .. و جات وكنّه غاصبها
. .
.
و بدت أحداث ما انساها .. بثالث صفحة من عمري
طويت ايام ذكراها ..
وحرقني نارها بجمري
وجات أمه تّبسم لي ..
و داخل صدرها أحقاد
وقالت بالحياة من لي .. سوى (فلانٍ) أعز لأولاد
و أمي تساير الذبّات ..
[وتلميح وطعن وجروح]
و أخته استرسلت كلمات ..
و خلّت ذلّنا مسموح
وآخرها تقول الأم ..
""""انا جيتك غصب عنّي""""

أنا اشهد .. ما فقلبها دم .. وجاية تنتقم مني
و أمي طبعها تصبر .. و بالآخر تعلّي الصوت
و إهانتنا بدت تكبر .. و ع السلام فات الفوت
و صاحت أمي من حرقه ..
ترى بنتي ّ أدب و جمالّّ
مهي بين الشباب علكه .. خلوقه وظفرها ما انطال
وإذا كنتوا عيال بدو .. وما تبغون البنيّه
ترانا من شرف وأصول ..
و روحتكم بلا جيه
.
.
ومشوا .. ودمعتي تجري ..
شهدت الموت على قبري
وهو مسكين ما يدري .. شاللي صار من بدري
وكلّمته .. وعلّمته .. وطاح الكاس من يدّه
يصارخ : لااااااااااا وهو يبكي

وسمعت الآآآآهـ في صمته ..
و آثاري الآآه كلماته
حياته بي غصن وردة .. و من دوني نهاياته
.
.
أنا عانيت وهو عانى ..
و رابع صفحة معاناه
كل الألم سطّرته فيها ..
ولا كلمة تحلّيها
كتبت في أول الصفحه .. (بدايه) عن نهايتنا
وأنا بنص السطر .. ربعه .. جانا الدمع عانقنا
وكلّمني عقب يومين ..
وحلف لي لو تمر سنين
أنا بعدي على وعدي ..
أبيـــــــك لو كلهم ضدي
.
.
وعشت الحلم من ثاني وجا كابوس صحّاني تقول أمي : جاك عريس و مالك للرفض حيله وبعد الفحص والتشخيص طلع مزيون ومن عيله قلت : يمه ترى مابي عريس مجهول ما اعرفه وقالت أمي يا بنتي أنا ادري وش سبب رفضك يجوز [حبيتي أو همتي] وذاك فلان قضى بختك ولا تظنين بأفعالك .. بوافق لو رجع يخطب يمين الله ماطالك .. وأنا حافظ حياتي الرب
. . .
بكيت .. مابيه أو غيره .. ولا شرّه ولا خيره أنا يمه أبي الوحده .. و رضاك يا أهم وحده و طوينا صفحة العرسان ..
و خامس صفحة تبدا الآن
رسل لي في مسج
خلّي .. عيوني و قلبي و كلّي تراني سجين أحزاني .. و دمعي أحرق أوجاني أبيك يمي و بدمّي .. تزيحي بكلمتكٍ همّي أحبك .. ودي أسمعها .. و أبد مابي أودّعها

ودق جوالي وصديت.. ثواني وعقبها ردّيت وقال ألووو.. وبكى صوتي.. ''وشهقت الموت قبل الصوت'' شهد ويّاي على موتي..وكلّمني بصمت وسكوت وقال أرجــــــــوكٍ لا تبكين.. أنا ما استاهل الدمعات..! وعدتك في الهوى وعدين.. وفيت الحب بلا جمعات ولكن ربّك العالِم.. على اصراري مانيب نادم ومحد بيلبسك الخاتم ..سواي.. ومع أمي بتفاهم...

وجا باكر ..}}و كلّمني .. و خيبه جديده تصدمني يقول أمي اغضبت مني ..و من هالبيت طِردتني ومرّت أيااااااام وشهور .. و أملنا باللقا يركد جناح الحب (غدا مكسور).. وكلٍّ للأمل يفقد و بالآخر تقول أمه::. [على جثماني تاخذها] رضاي عليك ماتشمّه ..لو إنك باقي تطلبها
و قال يمّه .. أنا مابي في هالدنيا سوى فلانه
أعيش العمر عزّابي .. ولا أظلم معي إنسانه
أنا قلبــي نطق فيها .. وأحلامي تناديها
أجل وشلون باتزوج .. جسد .. والروح بيديها.. ؟
و هذاني أطوي الصفحة .. بسادسها بديت أصحى

صحيت اليوم من حلمٍ .. لدنيا عدلها ظلمٍ
قبل أيام أمل راكد .. وأشوفه اليوم غدا بائد
وقلت .. دام إني أحبه ..
بااضحّي من أجل حبه
ويومه [يتصل فيني] .
. يقول إنه يبي يجيني
وهو باقي على عهده ..
يبي باكر يجي وحده
بدون أمه بدون أهله .. يظن المسأله سهله
يظن أهلي كذا يرضون ..
و هم بيقولون ذا مجنون ؟؟

على باله ! دام امّه على جيته بتمانع
عقب خطبتنا رح تسكت ..
و بتكون ف أمر واقع
و عاتبته على فكره ..
بيندمها مدى عمره
تبي تخسر رضى أمك ! لجل حضني أنا يضمك ..!
زواجٍ في شرع ربك .. وشوله الخفيه والأسرار
إذا مو أمك بجنبك .. ترى مابي زواج العار

ولو عند الملا إشهار ..

عجّب..!! من جفا ردّي .. ومن هجماتي وصدي

وقال والله مو بيدّي .. هذي أعراف وذا حظّي
سنة واحنا بهالمشوار ..
(زعل وعناد جد واصرار)
وكل أهلي علي حصار .. وعقلي من هواك طار

وهذي آخر حلولي .. دخيلك لا تصديها
باجربها وعقب قولي .. علي مجنون وعدّيها

إقرأ ايضاً :

بكيت وقلت يا خلي ..
دخيل الله تنساني
""""ما راح في يوم توصل لي"""" ..
لأن الحظ عاداني
وأبد لا تقول أنا آسف ..
عطيتِك كم وعد زايف
ترى وفيتني وكفّيت ..
ولا ثغرة أبد خلّيت
ولكن .. ما هو بيدينا .. وأنا وياك
ما أخطينا
خطانا .. هو أمل مذبوح ..
كِبر فوق الجبال سفوح
وهوى ذاك الأمل والحين ..
بدى عقلي يفكّر زين

خلاص إرحل وخلّ أمك .. تجيب عروس وتضمّك
أبيك تروح تخطبها .. عروس الكل يطلبها
قال : وش تقولين ..مابي غيرك
.. أنا.....
قلت .. تكفى لا تقاطعني .. وبس هالمرة طاوعني
سألتك .. [بربي وربك] .. إذا بعدك على حبك

أبي باكر يجي ردّك .. وقرار أمك يكون عندك
ولا تحسب عنك اتخليت ..
أنا لجلك .. بك أنت ضحيت

يقولوا التضحيه في الحب .. بكرامه .. مبدأ .. وحتى فلوس ..
وأنا تضحيتي '' كانت قلب '' .. دفنته وجيت فوقه ادوس ..
طلبتك لا تكلمني .. سوى يومك تودعني ..
أبيك باكر أو عقبه .. تسمّعني خبر خطبه
وأنا حلّفتك بحبي .. وأي نقاش .. أبد مابي
وودعته فمان الله .. وصدري يحترق بالآآآهـ
بكيت وشكيت أحزاني .. ودمع القلب واساني

وأقول مدري وش سويت.. ؟ كذا صح ؟ ولا اخطيت.. ؟
أنا صارحته عن حالٍ .. مصيرٍ بيننا محتوم
ولا استسلمت للآمالٍ .. وخليته يعيش محروم
ومر اليوم وثاني يوم .. ولا كلمني بالمره
وحبي له غدا مظلوم .. مثل مسجون في جرّه

(وآآآآآه يا ليلة الجمعه .. بها صفعه ورا صفعه)

بأولها أنتهى عمري .. وآخرها أنحفر قبري
وكلمني حبيب الروح .. بصوتٍ خافتٍ و مجروح
وقال إنتي طلبتيني .. نخلّي حلمنا ذكرى
بحبي لك حلفتيني .. وراح اخطب بعد بكرى
بنت خالي أو بنت العم .. ولا بي ميولٍ محدد
ولكن كآن رآي الأم ..
لبنت أخوها تتودد
صحت وبكيت ( ألف مبروك ) عساك مستانس
يا خلّي ..؟
وردّ علي بصوت مربوك ..
سؤالك ذا موجه لي ؟؟
سألتيني إن كنت مبسوط؟
و تدريني بها مغصوب

وقلت أرجوووك قل مبسوط .. لجل أرتاح و أتطمن
و قال بكذبةٍ وصمود .. أنا من الفرحة باتجنن
ونزلت دمعه من عيني ..
و جسمي يرتجف حرقه
وبدت بسماتي تجفيني ..

وقلت بنغمة المكسور ..
عساك تتهنى بحياتك
و حتى لو كنت مجبور ..
اعتبرني من ذكرياتك
بكى .. [تكفــــــــين]
لا تقولي .. بإنك ذكرى فـ حياتي
تظلّي يمّي وحولي .. وحبّك """"ينبض بذاتي""""
وكل ما تهزّني الأشواق ..
راااح اوقف عند باب بيتك ؟؟
و اصيح بكل صمت مشتاااااق ..
و اهنيك في يوم عيدك
لعلّي لو وقفت هناك..
ألمح طيفك المحسون ..
انتهى ,,
{جنآآآآن }

حززيننهه حيييل.
يعطييك العاافييه.

صورة الفارسة الملثمة

اليييييييمة

انذمجت فيها بجد تحزن

يعطيك الف الف عافية