الموسوعة الشاملة لقصائد وأشعار نزار قباني

صورة صقر البصره

لكم مني أرقــ التحايا

أقدم لكم اليوم المجموعة الذهبية والمتكاملة

لأمبراطور الشعر العربي وأسطورة الكلمات المعتقه

نزار قباني

حيث أضع لكم كل ما كتبه من قصائد وأشعار رائعه

والنبذه الكامله عن هذا الفنان

أرجو ان تنال رضائكم

تقبلو تحياتي

نزار قباني في سطور

نزار قباني دبلوماسي و شاعر عربي. ولد في دمشق (سوريا) عام 1923 من عائلة دمشقية عريقة هي أسرة قباني ، حصل على البكالوريا من مدرسة الكلية العلمية الوطنية بدمشق ، ثم التحق بكلية الحقوق بالجامعة السورية وتخرّج فيها عام 1945 .
يقول نزار قباني عن نشأته "ولدت في دمشق في آذار (مارس) 1923 في بيت وسيع، كثير الماء والزهر، من منازل دمشق القديمة، والدي توفيق القباني، تاجر وجيه في حيه، عمل في الحركة الوطنية ووهب حياته وماله لها. تميز أبي بحساسية نادرة وبحبه للشعر ولكل ما هو جميل. ورث الحس الفني المرهف بدوره عن عمه أبي خليل القباني الشاعر والمؤلف والملحن والممثل وباذر أول بذرة في نهضة المسرح المصري. امتازت طفولتي بحب عجيب للاكتشاف وتفكيك الأشياء وردها إلى أجزائها ومطاردة الأشكال النادرة وتحطيم الجميل من الألعاب بحثا عن المجهول الأجمل. عنيت في بداية حياتي بالرسم. فمن الخامسة إلى الثانية عشرة من عمري كنت أعيش في بحر من الألوان. أرسم على الأرض وعلى الجدران وألطخ كل ما تقع عليه يدي بحثا عن أشكال جديدة. ثم انتقلت بعدها إلى الموسيقى ولكن مشاكل الدراسة الثانوية أبعدتني عن هذه الهواية".
التحق بعد تخرجة بالعمل الدبلوماسي ، وتنقل خلاله بين القاهرة ، وأنقرة ، ولندن ، ومدريد ، وبكين ، ولندن. وفي ربيع 1966 ، ترك نزار العمل الدبلوماسي وأسس في بيروت دارا للنشر تحمل اسمه ، وتفرغ للشعر. وكانت ثمرة مسيرته الشعرية إحدى وأربعين مجموعة شعرية ونثرية، كانت أولها " قالت لي السمراء " 1944 .
بدأ أولاً بكتابة الشعر التقليدي ثم انتقل إلى الشعر العمودي، وساهم في تطوير الشعر العربي الحديث إلى حد كبير. يعتبر نزار مؤسس مدرسة شعريه و فكرية، تناولت دواوينه الأربعة الأولى قصائد رومانسية. وكان ديوان "قصائد من نزار قباني" الصادر عام 1956 نقطة تحول في شعر نزار، حيث تضمن هذا الديوان قصيدة "خبز وحشيش وقمر" التي انتقدت بشكل لاذع خمول المجتمع العربي. واثارت ضده عاصفة شديدة حتى أن طالب رجال الدين في سوريا بطرده من الخارجية وفصله من العمل الدبلوماسي. تميز قباني أيضاً بنقده السياسي القوي، من أشهر قصائده السياسية "هوامش على دفتر النكسة" 1967 التي تناولت هزيمة العرب على أيدي إسرائيل في نكسة حزيران. من أهم أعماله "حبيبتي" (1961)، "الرسم بالكلمات" (1966) و"قصائد حب عربية" (1993).
كان لانتحار شقيقته التي أجبرت على الزواج من رجل لم تحبه، أثر كبير في حياته, قرر بعدها محاربة كل الاشياء التي تسببت في موتها. عندما سؤل نزار قبانى اذا كان يعتبر نفسة ثائراً, أجاب الشاعر :" ان الحب في العالم العربي سجين و أنا اريد تحريرة، اريد تحرير الحس و الجسد العربي بشعري، أن العلاقة بين الرجل و المرأة في مجتمعنا غير سليمة".
تزوّج نزار قباني مرتين، الأولى من ابنة عمه "زهراء آقبيق" وأنجب منها هدباء و وتوفيق . و الثانية عراقية هي "بلقيس الراوي" و أنجب منها عُمر و زينب . توفي ابنه توفيق و هو في السابعة عشرة من عمرة مصاباً بمرض القلب و كانت وفاتة صدمة كبيرة لنزار، و قد رثاة في قصيدة إلى الأمير الدمشقي توفيق قباني. وفي عام 1982 قُتلت بلقيس الراوي في انفجار السفارة العراقية ببيروت، وترك رحيلها أثراً نفسياً سيئاً عند نزار ورثاها بقصيدة شهيرة تحمل اسمها بلقيس ..
بعد مقتل بلقيس ترك نزار بيروت وتنقل في باريس وجنيف حتى استقر به المقام في لندن التي قضى بها الأعوام الخمسة عشر الأخيرة من حياته . ومن لندن كان نزار يكتب أشعاره ويثير المعارك والجدل ..خاصة قصائده السياسة خلال فترة التسعينات مثل : متى يعلنون وفاة العرب؟؟ ، و المهرولون .
وافته المنية في لندن يوم 30/4/1998 عن عمر يناهز 75 عاما قضى منها اكثر من 50 عاماً في الحب و السياسة و الثوره .

كل الأساطير ماتت ….
بموتك … وانتحرت شهرزاد .


صورة صقر البصره


شؤون صغيرة


تمر بها أنت .. دون التفات

تساوي لدي حياتي

جميع حياتي..

حوادث .. قد لا تثير اهتمامك

أعمر منها قصور

وأحيا عليها شهور

وأغزل منها حكايا كثيرة

وألف سماء..

وألف جزيرة..

شؤون ..

شؤونك تلك الصغيرة

فحين تدخن أجثو أمامك

كقطتك الطيبة

وكلي أمان

ألاحق مزهوة معجبة

خيوط الدخان

توزعها في زوايا المكان

دوائر.. دوائر

وترحل في آخر الليل عني

كنجم، كطيب مهاجر

وتتركني يا صديق حياتي

لرائحة التبغ والذكريات

وأبقي أنا ..

في صقيع انفرادي

وزادي أنا .. كل زادي

حطام السجائر

وصحن .. يضم رمادا

يضم رمادي..

***

وحين أكون مريضة

وتحمل أزهارك الغالية

صديقي.. إلي

وتجعل بين يديك يدي

يعود لي اللون والعافية

وتلتصق الشمس في وجنتي

وأبكي .. وأبكي.. بغير إرادة

وأنت ترد غطائي علي

وتجعل رأسي فوق الوسادة..

تمنيت كل التمني

صديقي .. لو أني

أظل .. أظل عليلة

لتسأل عني

لتحمل لي كل يوم

ورودا جميلة..

وإن رن في بيتنا الهاتف

إليه أطير

أنا .. يا صديقي الأثير

بفرحة طفل صغير

بشوق سنونوة شاردة

وأحتضن الآلة الجامدة

وأعصر أسلاكها الباردة

وأنتظر الصوت ..

صوتك يهمي علي

دفيئا .. مليئا .. قوي

كصوت نبي

كصوت وارتطام النجوم

كصوت سقوط الحلي

وأبكي .. وأبكي ..

لأنك فكرت في

لأنك من شرفات الغيوب

هتفت إلي..

***

ويوم أجيء إليك

لكي أستعير كتاب

لأزعم أني أتيت لكي أستعير كتاب

تمد أصابعك المتعبة

إلى المكتبة..

وأبقي أنا .. في ضباب الضباب

كأني سؤال بغير جواب..

أحدق فيك وفي المكتبة

كما تفعل القطة الطيبة

تراك اكتشفت؟

تراك عرفت؟

بأني جئت لغير الكتاب

وأني لست سوى كاذبة

.. وأمضى سريعا إلى مخدعي

أضم الكتاب إلى أضلعي

كأني حملت الوجود معي

وأشعل ضوئي .. وأسدل حولي الستور

وأنبش بين السطور .. وخلف السطور

وأعدو وراء الفواصل .. أعدو

وراء نقاط تدور

ورأسي يدور ..

كأني عصفورة جائعة

تفتش عن فضلات البذور

لعلك .. يا .. يا صديقي الأثير

تركت بإحدى الزوايا ..

عبارة حب قصيرة ..

جنينة شوق صغيرة

لعلك بين الصحائف خبأت شيا

سلاما صغيرا .. يعيد السلام إليا ..

***

وحين نكون معا في الطريق

وتأخذ - من غير قصد - ذراعي

أحس أنا يا صديق ..

بشيء عميق

بشيء يشابه طعم الحريق

على مرفقي ..

وأرفع كفي نحو السماء

لتجعل دربي بغير انتهاء

وأبكي .. وأبكي بغير انقطاع

لكي يستمر ضياعي

وحين أعود مساء إلى غرفتي

وأنزع عن كتفي الرداء

أحس - وما أنت في غرفتي -

بأن يديك

تلفان في رحمة مرفقي

وأبقي لأعبد يا مرهقي

مكان أصابعك الدافئات

على كم فستاني الأزرق ..

وأبكي .. وأبكي .. بغير انقطاع

كأن ذراعي ليست ذراعي

صورة صقر البصره


حصَان


حاذري أن تقعي بين يديا

إن سمي كله في شفتيا

إنني أرفض أن أبقى هنا

رجل كرسي.. وتمثالاً غبياً..

حاذري..أن ترفعي السوط.. ألم

تركبي قبل.. حصاناً عربيا..

نخزةٌ منك على خاصرتي

تجعل الحقد بصدري بربريا..

أنا شمشون .. اذا أوجعتني

قلت: يا ربي، عليها.. وعليا..

صورة صقر البصره

هجم النفط مثل ذئب علينا


من بحار النزيف.. جاء إليكم

حاملاً قلبه على كفيه

ساحباً خنجر الفضيحة والشعر،

ونار التغيير في عينيه

نازعاً معطف العروبة عنه

قاتلاً، في ضميره، أبويه

كافراً بالنصوص، لا تسألوه

كيف مات التاريخ في مقلتيه

كسرته بيروت مثل إناءٍ

فأتى ماشياً على جفنيه

أين يمضي؟ كل الخرائط ضاعت

أين يأوي؟ لا سقف يأوي إليه

ليس في الحي كله قرشيٌ

غسل الله من قريشٍ يديه

هجم النفط مثل ذئبٍ علينا

فارتمينا قتلى على نعليه

وقطعنا صلاتنا.. واقتنعنا

أن مجد الغني في خصيتيه

أمريكا تجرب السوط فينا

وتشد الكبير من أذنيه

وتبيع الأعراب أفلام فيديو

وتبيع الكولا إلى سيبويه

أمريكا ربٌ.. وألف جبانٍ

بيننا، راكعٌ على ركبتيه

من خراب الخراب.. جاء إليكم

حاملاً موته على كتفيه

أي شعرٍ ترى، تريدون منه

والمسامير، بعد، في معصميه؟

يا بلاداً بلا شعوبٍ.. أفيقي

واسحبي المستبد من رجليه

يا بلاداً تستعذب القمع.. حتى

صار عقل الإنسان في قدميه

كيف يا سادتي، يغني المغني

بعدما خيطوا له شفتيه؟

هل إذا مات شاعرٌ عربيٌ

يجد اليوم من يصلي عليه؟...

من شظايا بيروت.. جاء إليكم

والسكاكين مزقت رئتيه

رافعاً راية العدالة والحب..

وسيف الجلاد يومي إليه

قد تساوت كل المشانق طولاً

وتساوى شكل السجون لديه

لا يبوس اليدين شعري.. وأحرى

بالسلاطين، أن يبوسوا يديه

بيروت 14/10/1984

صورة صقر البصره


تذكرة سَفر لامـرأةٍ أحبّهـا


أرجوك يا سيدتي .. أن تتركي لبنان

، أرجوك باسم الحب ، باسم الملح

أن تغادري لبنان

.. فالبحر لا لون له

.. والشكل لا شكل له

والموج – حتى الموج – لا يكلم الشطآن

.. أرجوك يا سيدتي أن ترحلي

.. حتى أرى لبنان

.. أرجوك يا سيدتي أن تختفي

.. بأي شكل كان

.. باي سعر كان

أن ترجعي البحر إلى حدوده

وترجعي الشمس إلى مكانها

وترجعي الجبال والوديان

.. أرجوك يا سيدتي

.. أن ترجعي براءتي

.. والزمن المكسور .. فوق ساعتي

.. وترحلي عني ، وعن لبنان

.. بأي شكل كلن

.. بأي سعر كان

أرجوك يا سيدتي

أن تدركي بأني إنسان

وتسحبي السيف الذي زرعته في فوهة الشريان

أرجوك .. باسم الزعتر البري ، والشربين ، والريحان

.. والثلج ، والضباب ، والرعاة ، والقطعان

وباسم عامين .. هما .. خلاصة الزمان

باسم ( جعيتا ) واليدان فوقها يدان

ونحن مبحران في عرس من الألوان

( وباسم نادي الصيد في ( جبيل

.. والنبيذ .. والدخان

( وبيتنا المهجور في ( طبرجة

وشعرك المنثور فوق الأرض والحيطان

وباسم ثوب أحمر

كنت به رائعة كزهرة الرمان

.. أرجوك يا سيدتي

باسم جميع الكتب المقدسة

والشمع ، والبخور، والصلبان

أرجوك بالأحزان يا سيدتي

إن كنت تعرفين ما الأحزان

أرجوك .. بالأوثان يا سيدتي

إن كنت تؤمنين في عبادة الأوثان

أرجوك .. باسم الأنس

أرجوك .. باسم الجان

.. أن تتركي لبنان

.. كل هداياك التي تحرك الشجون

( كل المناديل التي تحمل حرف ( النون

( أزرار قمصاني التي تحمل حرف ( النون

.. فكلها أفيون

.. يا أنت

.. يا أخطر ما عرفت من أفيون

أرجوك أن تسترجعي

مصباحك القريب من وسادتي

وكلبك الأبيض من سياراتي

فإنها قد أصبحت .. نوعا من الإدمان

.. يا امرأة .. قد جعلتني أدمن الإدمان

رفيقتي ، على دروب ( اليرزة )الخضراء

رفيقتي ، أمام باب مريم العذراء

رفيقتي بالحزن والبكاء

أرجوك ، يا سيدتي ، أن ترجعي

علاقنتي الأولى مع الأشياء

.. أن ترجعي الأشجار مستقيمة

،، والأرض مستديرة

والقمح ، والنجوم، والسنابل الخضراء

.. أرجوك يا سيدتي

أن ترجعي إلى البحار الماء

.. والرب للسماء

.. أرجوك يا سيدتي

أن تحزمي حقائب النسيان

أكبر من مساحة الأجفان

أرجوك يا سيدتي

أن تتركي بيروت في عناية الرحمن

.. وتتركي لي الحزن

.. فهو صاحبي الوحيد من زمان

.. لبنان

كان أنت .. يا حبيبتي

.. ويوم ترحلين عن صدري

.. لبنان

كان أنت .. يا حبيبتي

.. ويوم ترحلين عن صدري

.. فلا لبنان

صورة صقر البصره


غرناطة


في مدخل الحمراء كان لقاؤناما أطـيب اللقـيا بلا ميعادعينان سوداوان في حجريهماتتوالـد الأبعاد مـن أبعـادهل أنت إسبانية ؟ ساءلـتهاقالت: وفي غـرناطة ميلاديغرناطة؟ وصحت قرون سبعةفي تينـك العينين.. بعد رقادوأمـية راياتـها مرفوعـةوجيـادها موصـولة بجيـادما أغرب التاريخ كيف أعادنيلحفيـدة سـمراء من أحفاديوجه دمشـقي رأيت خـلالهأجفان بلقيس وجيـد سعـادورأيت منـزلنا القديم وحجرةكانـت بها أمي تمد وسـاديواليـاسمينة رصعـت بنجومهاوالبركـة الذهبيـة الإنشـادودمشق، أين تكون؟ قلت ترينهافي شعـرك المنساب ..نهر سوادفي وجهك العربي، في الثغر الذيما زال مختـزناً شمـوس بلاديفي طيب "جنات العريف" ومائهافي الفل، في الريحـان، في الكبادسارت معي.. والشعر يلهث خلفهاكسنابـل تركـت بغيـر حصاديتألـق القـرط الطـويل بجيدهامثـل الشموع بليلـة الميـلاد..ومـشيت مثل الطفل خلف دليلتيوورائي التاريـخ كـوم رمـادالزخـرفات.. أكاد أسمع نبـضهاوالزركشات على السقوف تناديقالت: هنا "الحمراء" زهو جدودنافاقـرأ على جـدرانها أمجـاديأمجادها؟ ومسحت جرحاً نـازفاًومسحت جرحاً ثانيـاً بفـؤادييا ليت وارثتي الجمـيلة أدركـتأن الـذين عـنتـهم أجـداديعانـقت فيهـا عنـدما ودعتهارجلاً يسمـى "طـارق بن زياد"


_________

صورة الوجدان الحائر

واصرررررررررررررررررررررررررر وبكل عزم
ان اقول لككككككككككككككككككك
وداعاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
ولكن دون عودة لك هذه المرررررررررررررة
الوجدان الحائر[IMG]https://el-wlid.com/vb/images/smilies/SnipeR%20(28).gif[/IMG]

صورة صقر البصره


هاملت شاعراً


أن تكوني امرأةً .. أو لا تكوني ..

تلك .. تلك المسأله

أن تكوني امرأتي المفضله

قطتي التركية المدلله ..

أن تكوني الشمس .. يا شمس عيوني

و يداً طيبةً فوق جبيني

أن تكوني في حياتي المقبله

نجمةً .. تلك المشكله

أن تكوني كل شي ..

أو تضيعي كل شي ..

إن طبعي عندما اهوى

كطبع البربري ..

أن تكوني ..

كل ما يحمله نوار من عشبٍ ندي

أن تكوني .. دفتري الأزرق ..

أوراقي .. مدادي الذهني ..

أن تكوني .. كلمةً

تبحث عن عنوانها في شفتي

طفلةً تكبر ما بين يدي

آه يا حوريةً أرسلها البحر إلي ..

و يا قرع الطبول الهمجي

إفهميني ..

أتمنى مخلصاً أن تفهميني

ربما .. أخطأت في شرح ظنوني

ربما سرت إلى حبك معصوب العيون

و نسفت الجسر ما بين اتزاني و جنوني

أنا لا يمكن أن أعشق إلا بجنوني

فاقبليني هكذا .. أو فارفضيني ..

*

إنصتي لي ..

أتمنى مخلصاً أن تنصتي لي ..

ما هناك امرأةٌ دون بديل

فاتنٌ وجهك .. لكن في الهوى

ليس تكفي فتنة الوجه الجميل

إفعلي ما شئت .. لكن حاذري ..

حاذري أن تقتلي في فضولي ..

تعبت كفاي .. يا سيدتي

و أنا أطرق باب المستحيل ..

فاعشقي كالناس .. أو لا تعشقي

إنني أرفض أنصاف الحلول

صورة صقر البصره


فولكلور


أسمع بخشوع

موسيقى برامز.

وبيتهوفن.

وشوبان.

ورحمانينوف.

لكن البدوي في داخلي

يظل يشتاق إلى صوت الربابه....

صورة صقر البصره

حبيبتي هي القانون


أيتها الأنثى التي في صوتها

تمتزج الفضة . . بالنبيذ . . بالأمطار

ومن مرايا ركبتيها يطلع النهار

ويستعد العمر للإبحار

أيتها الأنثى التي

يختلط البحر بعينيها مع الزيتون

يا وردتي

ونجمتي

وتاج رأسي

ربما أكون

مشاغبا . . أو فوضوي الفكر

أو مجنون

إن كنت مجنونا . . وهذا ممكن

فأنت يا سيدتي

مسؤولة عن ذلك الجنون

أو كنت ملعونا وهذا ممكن

فكل من يمارس الحب بلا إجازة

في العالم الثالث

يا سيدتي ملعون

فسامحيني مرة واحدة

إذا انا خرجت عن حرفية القانون

فما الذي أصنع يا ريحانتي ؟

إن كان كل امرأة أحببتها

صارت هي القانون

صورة صقر البصره


إلى رجل


متى ستعرف كم أهواك يا رجلاأبيع من أجله الدنيـــا وما فيهايا من تحديت في حبي له مدنـابحالهــا وسأمضي في تحديهـالو تطلب البحر في عينيك أسكبهأو تطلب الشمس في كفيك أرميهاأنـا أحبك فوق الغيم أكتبهــاوللعصافيـر والأشجـار أحكيهـاأنـا أحبك فوق الماء أنقشهــاوللعناقيـد والأقـداح أسقيهـــاأنـا أحبك يـا سيفـا أسال دمييـا قصة لست أدري مـا أسميهاأنـا أحبك حاول أن تسـاعدنيفإن من بـدأ المأساة ينهيهـــاوإن من فتح الأبواب يغلقهــاوإن من أشعل النيـران يطفيهــايا من يدخن في صمت ويتركنيفي البحر أرفع مرسـاتي وألقيهـاألا تراني ببحر الحب غارقـةوالموج يمضغ آمـالي ويرميهــاإنزل قليلا عن الأهداب يا رجلامــا زال يقتل أحلامي ويحييهـاكفاك تلعب دور العاشقين معيوتنتقي كلمــات لست تعنيهــاكم اخترعت مكاتيبـا سترسلهاوأسعدتني ورودا سوف تهديهــاوكم ذهبت لوعد لا وجود لـهوكم حلمت بأثـواب سأشريهــاوكم تمنيت لو للرقص تطلبنيوحيـرتني ذراعي أين ألقيهـــاارجع إلي فإن الأرض واقفـةكأنمــا فرت من ثوانيهــــاإرجـع فبعدك لا عقد أعلقــهولا لمست عطوري في أوانيهــالمن جمالي لمن شال الحرير لمنضفـائري منذ أعـوام أربيهــاإرجع كما أنت صحوا كنت أم مطرافمــا حياتي أنا إن لم تكن فيهـا

صورة صقر البصره


يجوزُ أن تكوني


يجوز أن تكوني

واحدةً من أجمل النساء..

دافئةً..

كالفحم في مواقد الشتاء..

وحشيةً..

كقطةٍ تموء في العراء..

آمرةً.. ناهيةً

كالرب في السماء..

يجوز أن تكوني

سمراء.. إفريقية العيون.

عنيدةً..

كالفرس الحرون..

عنيفةً..

كالنار، كالزلزال، كالجنون..

يجوز أن تكوني..

جميلةً، ساحقة الجمال..

مثيرةً للجلد، للأعصاب، للخيال..

وتتقنين اللهو في مصائر الرجال..

يجوز أن تضطجعي أمامي..

عاريةً..

كالسيف في الظلام..

مليسةً كريشة النعام..

نهدك مهرٌ أبيضٌ

يجري..

بلا سرجٍ ولا لجام..

يجوز أن تبقي هنا..

عاماً وبعض عام..

فلا يثير حسنك المدمر اهتمامي..

كأنما..

ليست هناك امرأةٌ.. أمامي..

يجوز أن تكوني

سلطانة الزمان والعصور..

وأن أكون أبلهاً.. معقد الشعور..

يجوز أن تقولي

ما شئت عن جبني.. وعن غروري.

وأنني .. وأنني..

لا أستطيع الحب.. كالخصيان في القصور

يجوز أن تهددي..

يجوز أن تعربدي..

يجوز أن تثوري..

لكن أنا..

رغم دموع الشمع والحرير..

وعقدة (الحريم) في ضميري.

لا أقبل التزوير في شعوري..

يجوز أن تكوني

شفافةً كأدمع الربابه

رقيقةً كنجمةٍ،

عميقةً كغابه..

لكنني أشعر بالكآبه..

فالجنس – في تصوري-

حكاية انسجام..

كالنحت ، كالتصوير، كالكتابه..

وجسمك النقي. كالقشطة والرخام

لا يحسن الكتابه.

صورة صقر البصره


الإفتتاحية


إلى امرأة لا تعاد

تسمى . . مدينة حزني

إلى من تسافر مثل السفينة في ماء عيني

وتدخل وقت الكتابة

ما بين صوتي وبيني

أقدم موتي إليك .. على شكل شعر

فكيف تظنين أني أغني؟

صورة صقر البصره


في الشعر


1

إنه يثقب الفضاء

بإبرة الشعر...

2

البرق منزله

3

هو شاعر

كلما خرج من فندق كلماته

4

ينزل من بطن أمه

وفي يده..

عريضة احتجاج

5

يحرق كل يومٍ ذاكرته

ويتدفأ عليها...

6

هو شاعر

يركب دراجة الطفولة

لكل إشارات المرور..

هو شاعر

إنه يقنع الأشياء

أن تغير عاداتها...

هو شاعر

أن تسير في مظاهرةٍ

من أجل الحرية...

9

هو شاعر

أطلقوا عليه القنابل

10

هو شاعر

تزوج الحرية زواجاً مدنياً

شعرهم بلوم السنابل

11

هو شاعر

يعلم أشجار الغابة

هو شاعر

أن تسير في مظاهرةٍ

لذا، يطلبون منه، أن يقدم تقريراً

من أجل الحرية...

عن عدد أصابعه..

كل يوم...

9

12

هل الشعر،

هو ديوان العرب

هو شاعر

أم هو محكمتهم العسكرية؟؟

كلما ظهر في أمسيةٍ شعرية

13

أطلقوا عليه القنابل

باستثناء بعض الكبار

المسيلة للأحزان...

في تاريخنا الشعري

فإن الشعراء العرب

10

كتبوا قصيدةً واحدة

ووقعوا عليها جميعاً

هو شاعر

تزوج الحرية زواجاً مدنياً

بالأحرف الأولى...

14

وأنجب أولاداً..

شعرهم بلوم السنابل

في تاريخ الشعر العربي

ثمة مراحل هابطة

وعيونهم بلون البحر...

كان فيها الشعراء

ينزلون في فندقٍ واحد..

ويأكلون من صحنٍ واحد..

وينامون في سريرٍ واحد...

وينجبون أولاداً متشابهين...

15

في الشعر..

لسنا بحاجةٍ إلى لباسٍ موحد

وقماشٍ موحد..

ولونٍ موحد..

فالشعراء ليسوا جنوداً.. ولا ممرضات

ولا مضيفات طيران...

إن اللباس الموحد في الشعر

سيجعل من الشعراء العرب

فريقاً لكرة القدم...

16

الشاعر الحديث..

هو الذي يستقيل من الجوقة الموسيقية

وسلطة الإيقاع العام..

ليؤلف قصيدته الخاصة...

صورة صقر البصره

قصيدة اعتذار لأبي تمام


1

أحبائي :

إذا جئنا لنحضر حفلة للزار ..

منها يضجر الضجر

إذا كانت طبول الشعر ، يا سادة

تفرقنا .. وتجمعنا

وتعطينا حبوب النوم في فمنا

وتسطلنا .. وتكسرنا.

كما الأوراق في تشرين تنكسر

فإني سوف أعتذر ..

2

أحبائي :

إذا كنا سنرقص دون سيقان .. كعادتنا

ونخطب دون أسنان .. كعادتنا ..

ونؤمن دون إيمان .. كعادتنا ..

ونشنق كل من جاؤوا إلى القاعة

على حبل طويل من بلاغتنا

سأجمع كل أوراقي..

وأعتذر...

3

إذا كنا سنبقي أيها السادة

ليوم الدين .. مختلفين حول كتابة الهمزة ..

وحول قصيدة نسبت إلى عمرو بن كلثوم ..

إذا كنا سنقرأ مرة أخرى

قصائدنا التي كنا قرأناها ..

ونمضغ مرة أخرى

حروف النصب والجر .. التي كنا مضغناها

إذا كنا سنكذب مرة أخرى

ونخدع مرة أخرى الجماهير التي كنا خدعناها

ونرعد مرة أخرى ، ولا مطر ..

سأجمع كل أرواقي ..

وأعتذر..

4

إذا كان تلاقينا

لكي نتبادل الانخاب، أو نسكر ..

ونستلقي على تخت من الريحان والعنبر

إذا كنا نظن الشعر راقصة .. مع الأفراح تستأجر

وفي الميلاد ، والتأبين تستأجر

ونتلوه كما نتلو كلام الزير أو عنتر

إذا كانت هموم الشعر يا سادة

هي الترفيه عن معشوقة القيصر

ورشوة كل من في القصر من حرس .. ومن عسكر ..

إذا كنا سنسرق خطبة الحجاج : والحجاج .. والمنبر ..

ونذبح بعضنا بعضا لنعرف من بنا أشعر ..

فأكبر شاعر فينا هو الخنجر..

5

أبا تمام .. أين تكون .. أين حديثك العطر؟

وأين يد مغامرة تسافر في مجاهيل ، وتبتكر ..

أبا تمام ..

أرملة قصائدنا .. وأرملة كتابتنا ..

وأرملة هي الألفاظ والصور..

فلا ماء يسيل على دفاترنا..

ولا ريح تهب على مراكبنا

ولا شمس ولا قمر

أبا تمام، دار الشعر دورته

وثار اللفظ .. والقاموس..

ثار البدو والحضر ..

ومل البحر زرقته ..

ومل جذوعه الشجر

ونحن هنا ..

كأهل الكهف .. لا علم ولا خبر

فلا ثوارنا ثاروا ..

ولا شعراؤنا شعروا ..

أبا تمام : لا تقرأ قصائدنا ..

فكل قصورنا ورق ..

وكل دموعنا حجر ..

6

أبا تمام : إن الشعر في أعماقه سفر

وإبحار إلى الآتي .. وكشف ليس ينتظر

ولكنا .. جعلنا منه شيئا يشبه الزفة

وإيقاعا نحاسيا، يدق كأنه القدر ..

7

أمير الحرف .. سامحنا

فقد خنا جميعا مهنة الحرف

وأرهقناه بالتشطير ، والتربيع ، والتخميس ، والوصف

أبا تمام .. إن النار تأكلنا

وما زلنا نجادل بعضنا بعضا ..

عن المصروف .. والممنوع من صرف ..

وجيش الغاصب المحتل ممنوع من الصرف!!

وما زلنا نطقطق عظيم أرجلنا

ونقعد في بيوت الله ننتظر ..

بأن يأتي الإمام على .. أو يأتي لنا عمر

ولن يأتوا .. ولن يأتوا

فلا أحدا بسيف سواه ينتصر ..

8

أبا تمام : إن الناس بالكلمات قد كفروا

وبالشعراء قد كفروا..

فقل لي أيها الشاعر

لماذا الشعر حين يشيخ

لا يستل سكينا .. وينتحر؟

صورة صقر البصره


شكراً


شكرا لحبك..

فهو معجزتي الأخيره..

بعدما ولى زمان المعجزات.

شكرا لحبك..

فهو علمني القراءة، والكتابه،

وهو زودني بأروع مفرداتي..

وهو الذي شطب النساء جميعهن .. بلحظه

واغتال أجمل ذكرياتي..

شكرا من الأعماق..

يا من جئت من كتب العبادة والصلاه

شكرا لخصرك، كيف جاء بحجم أحلامي، وحجم تصوراتي

ولوجهك المندس كالعصفور،

بين دفاتري ومذكراتي..

شكرا لأنك تسكنين قصائدي..

شكرا...

لأنك تجلسين على جميع أصابعي

شكرا لأنك في حياتي..

شكرا لحبك..

فهو أعطاني البشارة قبل كل المؤمنين

واختارني ملكا..

وتوجني..

وعمدني بماء الياسمين..

شكرا لحبك..

فهو أكرمني، وأدبني ، وعلمني علوم الأولىن

واختصني، بسعادة الفردوس ، دون العالمين شكرا..

لأيام التسكع تحت أقواس الغمام، وماء تشرين الحزين

ولكل ساعات الضلال، وكل ساعات اليقين

شكرا لعينيك المسافرتين وحدهما..

إلى جزر البنفسج ، والحنين..

شكرا..

على كل السنين الذاهبات..

فإنها أحلى السنين..

شكرا لحبك..

فهو من أغلى وأوفى الأصدقاء

وهو الذي يبكي على صدري..

إذا بكت السماء

شكرا لحبك فهو مروحه..

وطاووس .. ونعناع .. وماء

وغمامة وردية مرت مصادفة بخط الاستواء...

وهو المفاجأة التي قد حار فيها الأنبياء..

شكرا لشعرك .. شاغل الدنيا ..

وسارق كل غابات النخيل

شكرا لكل دقيقه..

سمحت بها عيناك في العمر البخيل

شكرا لساعات التهور، والتحدي،

واقتطاف المستحيل..

شكرا على سنوات حبك كلها..

بخريفها، وشتائها

وبغيمها، وبصحوها،

وتناقضات سمائها..

شكرا على زمن البكاء ، ومواسم السهر الطويل

شكرا على الحزن الجميل ..

شكرا على الحزن الجميل


_________

صورة صقر البصره


في الحُبِّ البحري..


مواقفي منك، كمواقف البحر..

وذاكرتي مائيةٌ كذاكرته..

لا هو يعرف أسماء مرافئه..

ولا أنا أتذكر أسماء زائراتي

كل سمكة تدخل إلى مياهي الإقليمية، تذوب..

كل امرأةٍ تستحم بدمي، تذوب...

كل نهدٍ، يسقط كالليرة الذهبيه..

على رمال جسدي.. يذوب..

فلتكن لك حكمة السفن الفينيقيه

وواقعية المرافئ التي لا تتزوج أحدا...

2

كلما شم البحر رائحة جسمك الحليبي

صهل كحصانٍ أزرق

وشاركته الصهيل..

هكذا خلقني الله...

رجلاً على صورة بحر

بحراً على صورة رجل

فلا تناقشيني بمنطق زارعي العنب والحنطه..

ودكاترة الطب النفسي..

بل ناقشيني بمنطق البحر

حيث الأزرق يلغي الأزرق

والأشرعة تلغي الأفق..

والقبلة تلغي الشفه..

والقصيدة تلغي ورقة الكتابه...

3

إحساسي بك متناقضٌ، كإحساس البحر

ففي النهار، أغمرك بمياه حناني

وأغطيك بالغيم الأبيض، وأجنحة الحمائم

وفي الليل..

أجتاحك كقبيلةٍ من البرابره..

لا أستطيع، أيتها المرأة ، أن أكون بحراً محايداً..

ولا تستطيعين أن تكوني سفينةً من ورق..

لا أنت انديرا غاندي

ولا أنا مقتنعٌ بجدوى الحياد الإيجابي

ففي الحب.. لا توجد مصالحاتٌ نهائيه..

بين الطوفان، وبين المدن المفتوحه..

بين الصواعق، ورؤوس الشجر

بين الطعنة، وبين الجرح

بين أصابعي، وبين شعرك

بين قصائد الحب.. وسيوف قريش

بين ليبرالية نهديك..

وتحالف أحزاب اليمين!!..

4

أيتها الخارجة من خرائط العطش والغبار..

تخلصي من عاداتك البريه..

فالعواصف البرية تعبر عن نفسها..

بإيقاع واحدٍ.. ووتيرةٍ واحدة..

أما الحب في البحر.. فمختلفٌ.. مختلفٌ ..

مختلف..

فهو غير خاضع لجاذبية الأرض..

وغير ملتزم بالفصول الزراعيه..

وغير ملتزم بقواعد الحب العربي

حيث أجساد الرجال تنفجر من التخمه..

ونهود النساء تتثاءب من البطاله..

5

أدخلي بحري كسيفٍ من النحاس المصقول

ولا تقرأي نشرات الطقس

ونبوءات مصلحة الأرصاد الجويه

فهي لا تعرف شيئاً عن مزاج سمك القرش

ولا تعرف شيئاً عن مزاجي..

لا أريد أن أعطيك ضماناتٍ كاذبه

ولا أرغب أن أشتغل حارساً لجواهر التاج

إن نهديك لا يدخلان في حدود مسؤولياتي

فأنا لا أستطيع أن أضمن مستقبلهما..

كما لا يستطيع البرق أن يضمن مستقبلً غابه..

6

لماذا تبحثين عن الثبات؟

حين يكون بوسعنا أن نحتفظ بعلاقاتنا البحريه

تلك التي تتراوح بين المد .. والجزر

بين التراجع والاقتحام

بين الحنان الشامل، والدمار الشامل..

لماذا تبحثين عن الثبات؟

فالسمكة أرقى من الشجره..

والسنجاب .. أهم من الغصن..

والسحابة.. أهم من نيويورك..

7

أريدك أن تتكلمي لغة البحر..

أريدك أن تلعبي معه..

وتتقلبي على الرمل معه..

وتمارسي الحب معه..

فالبحر هو سيد التعدد.. والإخصاب.. والتحولات..

وأنوثتك هي امتدادٌ طبيعي له..

نامي مع البحر، يا سيدتي..

فليس من مصلحتك أن تكوني من فصيلة الشجر..

ولا من مصلحتي أن أحولك إلى جريدةٍ مقروءه

أو إلى ربطة عنقٍ معلقةٍ في خزانتي

منذ أن كنت طالباً في الجامعه..

ليس من مصلحتك أن تتزوجيني..

ولا من مصلحتي أن أكون حاجباً على باب المحكمة

الشرعيه..

أتقاضى الرشوات من الداخلين

وأتقاضى اللعنات من الخارجين..

8

أنا بحرك يا سيدتي..

فلا تسأليني عن تفاصيل الرحلة..

ووقت الإقلاع والوصول..

كل ما هو مطلوبٌ منك..

أن تنسي غرائزك البريه..

وتطيعي قوانين البحر..

وتخترقيني.. كسمكةٍ مجنونه..

تشطر السفينة إلى نصفين..

والأفق إلى نصفين..

وحياتي إلى نصفين...


صورة صقر البصره


ثمن قصَائدي


"لقد أحبت شاعرا"

وتمضغ النساء في المدينة القديمه..

قصتنا العظيمه..

ويرفع الرجال في الهواء

قبضاتهم.. وتشحذ الفؤوس..

وتقرع الكؤوس بالكؤوس..

كأنها .. كأنها جريمه..

بأن تحبي شاعرا...

فراشي..

يا ليت باستطاعتي

أن لا أكون شاعرا..

يا ليتني..

أقدر أن أكون شيئاً آخرا

مرابياً، أو سارقاً..

أو قاتلاً..

أو تاجراً..

يا ليتني أكون يا صديقتي الحزينه..

لصاً على سفينه..

فربما تقبلني المدينه..

مدينة القصدير والصفيح، والحجر.

تلك التي سماؤها لا تعرف المطر..

وخبزها اليومي..

حقدٌ وضجر..

تلك التي .. تطارد الحرف..

وتغتال القمر..

يا ليت باستطاعتي..

يا نجمتي،

يا كرمتي،

يا غابتي،

أن لا أكون شاعرا..

لكنما الشعر قدر..

فكيف، يا لؤلؤتي وراحتي..

أهرب من ها القدر؟.

*

الناس في بلادنا السعيده..

لا يفهمون الشاعرا..

يرونه مهرجاً يحرك المشاعرا..

يرون قرصاناً به

يقتنص الكنوز.. والنساء.. والحرائرا

يرون فيه ساحرا..

يحول النحاس في دقيقةٍ

إلى ذهب..

ما أصعب الأدب!

فالشعر لا يقرأ في بلادنا لذاته..

لجرسه..

أو عمقه..

أو محتوى لفظاته..

فكل ما يهمنا..

من شعر هذا الشاعر..

ما عدد النساء في حياته؟

وهل له صديقةٌ جديده؟

فالناس..

يقرأون في بلادنا القصيده..

ويذبحون صاحب القصيده..

أعطيت هذا الشرق من قصائدي بيادرا

علقت في سمائه.. النجوم والجواهرا

ملأت يا حبيبتي..

بحبه الدفاترا..

ورغم ما كتبته..

ورغم ما نشرته

ترفضني المدينة الكئيبه..

تلك التي سماؤها لا تعرف المطر..

وخبزها اليومي.. حقدٌ وضجر..

ترفضني المدينة الرهيبه..

لأنني .. بالشعر يا حبيبه

غيرت تاريخ القمر..

صورة صقر البصره


رسالة جندي في جبهة السويس


يا والدي!

هذي الحروف الثائره

تأتي إليك من السويس

تأتي إليك من السويس الصابره

إني أراها يا أبي، من خندقي، سفن اللصوص

محشودةٌ عند المضيق

هل عاد قطاع الطريق؟

يتسلقون جدارنا..

ويهددون بقاءنا..

فبلاد آبائي حريق

إني أراهم، يا أبي، زرق العيون

سود الضمائر، يا أبي، زرق العيون

قرصانهم، عينٌ من البللور، جامدة الجفون

والجند في سطح السفينة.. يشتمون.. ويسكرون

فرغت براميل النبيذ.. ولا يزال الساقطون..

يتوعدون

الرسالة الثانية 30/10/1956

هذي الرسالة، يا أبي، من بورسعيد

أمرٌ جديد..

لكتيبتي الأولى ببدء المعركه

هبط المظليون خلف خطوطنا..

أمرٌ جديد..

هبطوا كأرتال الجراد.. كسرب غربانٍ مبيد

النصف بعد الواحده..

وعلي أن أنهي الرساله

أنا ذاهبٌ لمهمتي

لأرد قطاع الطريق.. وسارقي حريتي

لك.. للجميع تحيتي.

الرسالة الثالثة 31/10/1956

الآن أفنينا فلول الهابطين

أبتاه، لو شاهدتهم يتساقطون

كثمار مشمشةٍ عجوز

يتساقطون..

يتأرجحون

تحت المظلات الطعينة

مثل مشنوقٍ تدلى في سكون

وبنادق الشعب العظيم.. تصيدهم

زرق العيون

لم يبق فلاحٌ على محراثه.. إلا وجاء

لم يبق طفلٌ، يا أبي، إلا وجاء

لم تبق سكينٌ.. ولا فأسٌ..

ولا حجرٌ على كتف الطريق..

إلا وجاء

ليرد قطاع الطريق

ليخط حرفاً واحداً..

حرفاً بمعركة البقاء

الرسالة الرابعة 1/11/1956

مات الجراد

أبتاه، ماتت كل أسراب الجراد

لم تبق سيدةٌ، ولا طفلٌ، ولا شيخٌ قعيد

في الريف، في المدن الكبيرة، في الصعيد

إلا وشارك، يا أبي

في حرق أسراب الجراد

في سحقه.. في ذبحه حتى الوريد

هذي الرسالة، يا أبي، من بورسعيد

من حيث تمتزج البطولة بالجراح وبالحديد

من مصنع الأبطال، أكتب يا أبي

من بورسعيد

صورة صقر البصره


الحبُّ يا حبيبتي..


الحب يا حبيبتي

قصيدةٌ جميلةٌ مكتوبةٌ على القمر

الحب مرسومٌ على جميع أوراق الشجر

الحب منقوشٌ على ريش العصافير

وحبات المطر

لكن أي امرأةٍ في وطني

إذا أحبت رجلاً

ترمى بخمسين حجر

صورة صقر البصره

طوق الياسمين


طوق الياسمين

شكراً.. لطوق الياسمين

وضحكت لي.. وظننت أنك تعرفين

معنى سوار الياسمين

يأتي به رجل إليك

ظننت أنك تدركين

.......

وجلست في ركن ركين

تتسرحين

وتنقطين العطر من قارورة و تدمدمين

لحناً فرنسي الرنين

لحناً كأيامي حزين

قدماك في الخف المقصب

جدولان من الحنين

وقصدت دولاب الملابس

تقلعين .. وترتدين

وطلبت أن أختار ماذا تلبسين

أفلي إذن ؟

أفلي أنا تتجملين ؟

ووقفت .. في دوامة الأوان ملتهب الجبين

الأسود المكشوف من كتفيه

هل تترددين ؟

لكنه لون حزين

لون كأيامي حزين

ولبسته

وربطت طوق الياسمين

وظننت أنك تعرفين

معنى سوار الياسمين

يأتي به رجل إليك

ظننت أنك تدركين..

هذا المساء

بحانة صغرى رأيتك ترقصين

تتكسرين على زنود المعجبين

تتكسرين

وتدمدمين

قي أذن فارسك الأمين

لحناً فرنسي الرنين

لحناً كأيامي حزين

.......

وبدأت أكتشف اليقين

وعرفت أنك للسوى تتجملين

وله ترشين العطور

وتقلعين

وترتدين

ولمحت طوق الياسمين

في الأرض .. مكتوم الأنين

كالجثة البيضاء

تدفعه جموع الراقصين

ويهم فارسك الجميل بأخذه

فتمانعين

وتقهقهين

" لاشيء يستدعي انحناك

ذاك طوق الياسمين .. "

صورة صقر البصره


اليوميات


أسائل دائما نفسي:

لماذا لا يكون الحب في الدنيا؟

لكل الناس .. كل الناس..

مثل أشعة الفجر...

لماذا لا يكون الحب قي الدنيا؟

مثل الماء في النهر..

ومثل الغيم والأمطار,

و الأعشاب والزهر...

أليس الحب للإنسان

عمراً داخل العمر؟؟؟..

لماذا لا يكون الحب في بلدي ؟

طبيعياً...

كأية زهرة بيضاء..

طالعة من الصخر...

طبيعيا ...

كلقيا الثغر بالثغر...

ومنسابا

كما شعري على ظهري...

لماذا لا يحب الناس... في لين وفي يسر؟

كما الأسماك في البحر؟؟؟

كما الأقمار في أفلاكها تجري...

لماذا لا يكون الحب في بلدي؟

ضروريا..

كديوان من الشعر؟؟

صورة صقر البصره

خبز وحشيش وقمر


عندما يولد في الشرق القمر..

فالسطوح البيض تغفو

تحت أكداس الزهر..

يترك الناس الحوانيت و يمضون زمر

لملاقاة القمر..

يحملون الخبز.. و الحاكي..إلى رأس الجبال

و معدات الخدر..

و يبيعون..و يشرون..خيال

و صور..

و يموتون إذا عاش القمر..

***

ما الذي يفعله قرص ضياء؟

ببلادي..

ببلاد الأنبياء..

و بلاد البسطاء..

ماضغي التبغ و تجار الخدر..

ما الذي يفعله فينا القمر؟

فنضيع الكبرياء..

و نعيش لنستجدي السماء..

ما الذي عند السماء؟

لكسالى..ضعفاء..

يستحيلون إلى موتى إذا عاش القمر..

و يهزون قبور الأولياء..

علها ترزقهم رزاً.. و أطفالاً..قبور الأولياء

و يمدون السجاجيد الأنيقات الطرر..

يتسلون بأفيونٍ نسميه قدر..

و قضاء..

في بلادي.. في بلاد البسطاء..

***

أي ضعفً و انحلال..

يتولانا إذا الضوء تدفق

فالسجاجيد.. و آلاف السلال..

و قداح الشاي .. و الأطفال..تحتل التلال

في بلادي

حيث يبكي الساذجون

و يعيشون على الضوء الذي لا يبصرون..

في بلادي

حيث يحيا الناس من دون عيون..

حيث يبكي الساذجون..

و يصلون..

و يزنون..

و يحيون اتكال..

منذ أن كانوا يعيشون اتكال..

و ينادون الهلال:

" يا هلال..

أيها النبع الذي يمطر ماس..

و حشيشياً..و نعاس..

أيها الرب الرخامي المعلق

أيها الشيء الذي ليس يصدق"..

دمت للشرق..لنا

عنقود ماس

للملايين التي عطلت فيها الحواس

***

في ليالي الشرق لما..

يبلغ البدر تمامه..

يتعرى الشرق من كل كرامه

و نضال..

فالملايين التي تركض من غير نعال..

و التي تؤمن في أربع زوجاتٍ..

و في يوم القيامه..

الملايين التي لا تلتقي بالخبز..

إلا في الخيال..

و التي تسكن في الليل بيوتاً من سعال..

أبداً.. ما عرفت شكل الدواء..

تتردى جثثاً تحت الضياء..

في بلادي.. حيث يبكي الأغبياء..

و يموتون بكاء..

كلما حركهم عودٌ ذليلٌ..و "ليالي"

ذلك الموت الذي ندعوه في الشرق..

"ليالي"..و غناء

في بلادي..

في بلاد البسطاء..

حيث نجتر التواشيح الطويلة..

ذلك السثل الذي يفتك بالشرق..

التواشيح الطويلة..

شرقنا المجتر..تاريخاً

و أحلاماً كسولة..

و خرافاتٍ خوالي..

شرقنا, الباحث عن كل بطولة..

في أبي زيد الهلالي..

صورة صقر البصره


إلى الأمير الدمشقي توفيق قباني


1

مكسرة كجفون أبيك هي الكلمات..

ومقصوصة ، كجناح أبيك، هي المفردات

فكيف يغني المغني؟

وقد ملأ الدمع كل الدواه..

وماذا سأكتب يا بني؟

وموتك ألغى جميع اللغات..

2

لأي سماء نمد يدينا؟

ولا أحدا في شوارع لندن يبكي علينا..

يهاجمنا الموت من كل صوب..

ويقطعنا مثل صفصافتين

فأذكر، حين أراك، عليا

وتذكر حين تراني ، الحسين

3

أشيلك، يا ولدي ، فوق ظهري

كمئذنة كسرت قطعتين..

وشعرك حقل من القمح تحت المطر..

ورأسك في راحتي وردة دمشقية .. وبقايا قمر

أواجه موتك وحدي..

وأجمع كل ثيابك وحدي

وألثم قمصانك العاطرات..

ورسمك فوق جواز السفر

وأصرخ مثل المجانين وحدي

وكل الوجوه أمامي نحاس

وكل العيون أمامي حجر

فكيف أقاوم سيف الزمان؟

وسيفي انكسر..

4

سأخبركم عن أميري الجميل

سأخبركم عن أميري الجميل

عن الكان مثل المرايا نقاء، ومثل السنابل طولا..

ومثل النخيل..

وكان صديق الخراف الصغيرة، كان صديق العصافير

كان صديق الهديل..

سأخبركم عن بنفسج عينيه..

هل تعرفون زجاج الكنائس؟

هل تعرفون دموع الثريات حين تسيل..

وهل تعرفون نوافير روما؟

وحزن المراكب قبل الرحيل

سأخبركم عنه..

كان كيوسف حسنا.. وكنت أخاف عليه من الذئب

كنت أخاف على شعره الذهبي الطويل

... وأمس أتوا يحملون قميص حبيبي

وقد صبغته دماء الأصيل

فما حيلتي يا قصيدة عمري؟

إذا كنت أنت جميلا..

وحظي جميلا..

5

لماذا الجرائد تغتالني؟

وتشنقني كل يوم بحبل طويل من الذكريات

أحاول أن لا أصدق موتك، كل التقارير كذب،

وكل كلام الأطباء كذب.

وكل الأكاليل فوق ضريحك كذب..

وكل المدامع والحشرجات..

أحاول أن لا أصدق أن الأمير الخرافي توفيق مات..

وأن الجبين المسافر بين الكواكب مات..

وأن الذي كان يقطف من شجر الشمس مات..

وأن الذي كان يخزن ماء البحار بعينيه مات..

فموتك يا ولدي نكتة .. وقد يصبح الموت أقسى النكات

6

أحاول أن لا أصدق . ها أنت تعبر جسر الزمالك،

ها أنت تدخل كالرمح نادي الجزيرة، تلقي على الأصدقاء التحيه،

تمرق مثل الشعاع السماوي بين السحاب وبين المطر..

وها هي شفتك القاهرية، هذا سريرك، هذا مكان

جلوسك، ها هي لوحاتك الرائعات..

وأنت أمامي بدشداشة القطن، تصنع شاي الصباح،

وتسقي الزهور على الشرفات..

أحاول أن لا أصدق عيني..

هنا كتب الطب ما زال فيها بقية أنفاسك الطيبات

وها هو ثوب الطبيب المعلق يحلم بالمجد والأمنيات

فيا نخلة العمر .. كيف أصدق أنك ترحل كالأغنيات

وأن شهادتك الجامعية يوما .. ستصبح صك الوفاه!!

7

أتوفيق..

لو كان للموت طفل، لأدرك ما هو موت البنين

ولو كان للموت عقل..

سألناه كيف يفسر موت البلابل والياسمين

ولو كان للموت قلب .. تردد في ذبح أولادنا الطيبين.

أتوفيق يا ملكي الملامح.. يا قمري الجبين..

صديقات بيروت منتظرات..

رجوعك يا سيد العشق والعاشقين..

فكيف سأكسر أحلامهن؟

وأغرقهن ببحر الذهول

وماذا أقول لهن حبيبات عمرك، ماذا أقول؟

8

أتوفيق ..

إن جسور الزمالك ترقب كل صباح خطاك

وإن الحمام الدمشقي يحمل تحت جناحيه دفء هواك

فيا قرة العين .. كيف وجدت الحياة هناك؟

فهل ستفكر فينا قليلا؟

وترجع في آخر الصيف حتى نراك..

أتوفيق ..

إني جبان أمام رثائك..

فارحم أباك...

صورة صقر البصره


تلفون


صوتك القادم من خلف الغيوم

مد لي أرجوحةً من نغم

! من ترى يطلبني ؟ مخطئة

أنا جرحٌ مطبقٌ أجفانه

رقمي . من أين قد جئت به

بعد أن عاش غربياً مهملا

كيف .. من بعد شهور ٍ خمسة

حبنا .. كان عظيماً مرة

( أتقولين : ( أنا آسفة

لم أعد أخدع يا سيدتي

صوتك العائد .. لا أعرفه

حلوتي ! بالرغم مما قلته

داعبي كل مساءٍ رقمي

كلمة ٌ منك .. ولو كاذبة

حبنا .. كان عظيماً مرة

وطوينا قصة الحب العظيم

( أتقولين : ( أنا آسفة

بعدما ألقيت حبي في الجحيم

لم أعد أخدع يا سيدتي

بالحديث الحلو .. والصوت النغوم

صوتك العائد .. لا أعرفه

كان يوماً جنتي .. كان نعيمي

حلوتي ! بالرغم مما قلته

فأنا ، بعد ، على حبي القديم

داعبي كل مساءٍ رقمي

و اصدحي مثل عصافير الكروم

كلمة ٌ منك .. ولو كاذبة

عمرت لي منزلاً فوق النجوم

صورة صقر البصره


ملاك فارس يسعدني مروركي في صفحتي
تحياتي دمت بود

صورة صقر البصره

مع جريدة


أخرج من معطفه الجريده..

وعلبة الثقاب

ودون أن يلاحظ اضطرابي..

ودونما اهتمام

تناول السكر من أمامي..

ذوب في الفنجان قطعتين

ذوبني.. ذوب قطعتين

وبعد لحظتين

ودون أن يراني

ويعرف الشوق الذي اعتراني..

تناول المعطف من أمامي

وغاب في الزحام

مخلفاً وراءه.. الجريده

وحيدةً

مثلي أنا.. وحيده

صورة صقر البصره


القصيدة المتوحشة


أحبيني .. بلا عقد

وضيعي في خطوط يدي

أحبيني .. لأسبوع .. لأيام .. لساعات..

فلست أنا الذي يهتم بالأبد..

أنا تشرين .. شهر الريح،

والأمطار .. والبرد..

أنا تشرين فانسحقي

كصاعقة على جسدي..

أحبيني ..

بكل توحش التتر..

بكل حرارة الأدغال

كل شراسة المطر

ولا تبقي ولا تذري..

ولا تتحضري أبدا..

فقد سقطت على شفتيك

كل حضارة الحضر

أحبيني..

كزلزال .. كموت غير منتظر..

وخلي نهدك المعجون..

بالكبريت والشرر..

يهاجمني .. كذئب جائع خطر

وينهشني .. ويضربني ..

كما الأمطار تضرب ساحل الجزر..

أنا رجل بلا قدر

فكوني .. أنت لي قدري

وأبقيني .. على نهديك..

مثل النقش في الحجر..

***

أحبيني .. ولا تتساءلي كيفا..

ولا تتلعثمي خجلا

ولا تتساقطي خوفا

أحبيني .. بلا شكوى

أيشكو الغمد .. إذ يستقبل السيفا؟

وكوني البحر والميناء..

كوني الأرض والمنفى

وكوني الصحو والإعصار

كوني اللين والعنفا..

أحبيني .. بألف وألف أسلوب

ولا تتكرري كالصيف..

إني أكره الصيفا..

أحبيني .. وقوليها

لأرفض أن تحبيني بلا صوت

وأرفض أن أواري الحب

في قبر من الصمت

أحبيني .. بعيدا عن بلاد القهر والكبت

بعيدا عن مدينتنا التي شبعت من الموت..

بعيدا عن تعصبها..

بعيدا عن تخشبها..

أحبيني .. بعيدا عن مدينتنا

التي من يوم أن كانت

إليها الحب لا يأتي..

إليها الله .. لا يأتي ..

***

أحبيني .. ولا تخشي على قدميك

- سيدتي - من الماء

فلن تتعمدى امرأة

وجسمك خارج الماء

وشعرك خارج الماء

فنهدك .. بطة بيضاء ..

لا تحيا بلا ماء ..

أحبيني .. بطهري .. أو بأخطائي

بصحوي .. أو بأنوائي

وغطيني ..

أيا سقفا من الأزهار ..

يا غابات حناء ..

تعري ..

واسقطي مطرا

على عطشي وصحرائي ..

وذوبي في فمي .. كالشمع

وانعجني بأجزائي

تعري .. واشطري شفتي

إلى نصفين .. يا موسى بسيناء

صورة صقر البصره


إلى تلميذة


قل لي – ولو كذباً – كلاماً ناعماً

قد كادً يقتلني بك التمثال

مازلت في فن المحبة .. طفلةً

بيني وبينك أبحر وجبال

لم تستطيعي ، بعد ، أن تتفهمي

أن الرجال جميعهم أطفال

إني لأرفض أن أكون مهرجاً

قزماً .. على كلماته يحتال

فإذا وقفت أمام حسنك صامتاً

فالصمت في حرم الجمال جمال

كلماتنا في الحب .. تقتل حبنا

إن الحروف تموت حين تقال..

قصص الهوى قد أفسدتك .. فكلها

غيبوبة .. وخرافةٌ .. وخيال

الحب ليس روايةً شرقيةً

بختامها يتزوج الأبطال

لكنه الإبحار دون سفينةٍ

وشعورنا ان الوصول محال

هو أن تظل على الأصابع رعشةٌ

وعلى الشفاه المطبقات سؤال

هو جدول الأحزان في أعماقنا

تنمو كروم حوله .. وغلال..

هو هذه الأزمات تسحقنا معاً ..

فنموت نحن .. وتزهر الآمال

هو أن نثور لأي شيءٍ تافهٍ

هو يأسنا .. هو شكنا القتال

هو هذه الكف التي تغتالنا

ونقبل الكف التي تغتال

*

لا تجرحي التمثال في إحساسه

فلكم بكى في صمته .. تمثال

قد يطلع الحجر الصغير براعماً

وتسيل منه جداولٌ وظلال

إني أحبك من خلال كآبتي

وجهاً كوجه الله ليس يطال

حسبي وحسبك .. أن تظلي دائماً

سراً يمزقني .. وليس يقال ..

صورة صقر البصره


إمرأة حمقاء


يا سيدي العزيز

هذا خطاب امرأة حمقاء

هل كتبت إليك قبلي امرأة حمقاء؟

اسمي انا ؟ دعنا من الأسماء

رانية أم زينب

أم هند أم هيفاء

اسخف ما نحمله ـ يا سيدي ـ الأسماء

يا سيدي

أخاف أن أقول مالدي من أشياء

أخاف ـ لو فعلت ـ أن تحترق السماء

فشرقكم يا سيدي العزيز

يصادر الرسائل الزرقاء

يصادر الأحلام من خزائن النساء

يستعمل السكين

والساطور

كي يخاطب النساء

ويذبح الربيع والأشواق

والضفائر السوداء

و شرقكم يا سيدي العزيز

يصنع تاج الشرف الرفيع

من جماجم النساء

لا تنتقدني سيدي

إن كان خظي سيئاً

فإنني اكتب والسياف خلف بابي

وخارج الحجرة صوت الريح والكلاب

يا سيدي

عنترة العبسي خلف بابي

يذبحني

إذا رأى خطابي

يقطع رأسي

لو رأى الشفاف من ثيابي

يقطع رأسي

لو انا عبرت عن عذابي

فشرقكم يا سيدي العزيز

يحاصر المرأة بالحراب

يبايع الرجال أنبياء

ويطمر النساء في التراب

لا تنزعج !

يا سيدي العزيز ... من سطوري

لا تنزعج !

إذا كسرت القمقم المسدود من عصور

إذا نزعت خاتم الرصاص عن ضميري

إذا انا هربت

من أقبية الحريم في القصور

إذا تمردت , على موتي ...

على قبري

على جذوري

و المسلخ الكبير

لا تنزعج يا سيدي !

إذا انا كشفت عن شعوري

فالرجل الشرقي

لا يهتم بالشعر و لا الشعور ...

الرجل الشرقي

لا يفهم المرأة إلا داخل السرير ...

معذرة .. معذرة يا سيدي

إذا تطاولت على مملكة الرجال

الأدب الكبير ـ طبعاً ـ أدب الرجال والحب كان دائماً

من حصة الرجال

والجنس كان دائما ً

مخدراً يباع للرجال

خرافة حرية النساء في بلادنا

فليس من حرية

أخرى ، سوى حرية الرجال

يا سيدي

قل ما تريده عني ، فلن أبالي سطحية . غبية . مجنونة . بلهاء فلم اعد أبالي

لأن من تكتب عن همومها ..

في منطق الرجال امرأة حمقاء

ألم اقل في أول الخطاب إني

امرأة حمقاء ؟


_________

صورة صقر البصره


إقرأيني


مدخل 1

إقرئيني.. كلما فتشت في الصحراء عن قطرة ماء

إقرأيني.. كلما سدوا على العشاق أبواب الرجاء

أنا لا أكتب حزن امرأةٍ واحدةٍ

إنني أكتب تاريخ النساء...

مدخل 2

ليس عندي في الحب .. حبٌ أخير

في البدء كان البحر، والبر هو استثناء

في البدء كان النهد، والسفح هو استثناء
في البدء كنت أنت.. ثم كانت النساء
مدخل 3

كل أنثى أحب .. أول أنثى..

ليس عندي في الحب .. حبٌ أخير

صورة صقر البصره

رسالة من سيدة حاقدة


لا تدخلي

وسددت في وجهي الطريق بمرفقيك … وزعمت لي …

أن الرفاق أتوا إليك … أهم الرفاق أتوا إليك

أم أن سيدةً لديك … تحتل بعدي ساعديك ؟

وصرخت محتدماً : قفي ! والريح … تمضغ معطفي …

والذل يكسو موقفي … لا تعتذر يا نذل لا تتأسف

أنا لست آسفةً عليك … لكن على قلبي الوفي

قلبي الذي لم تعرف … ماذا لو انك يا دني … أخبرتني

أني انتهى أمري لديك … فجميع ما وشوشتني

أيام كنت تحبني … من أنني …

بيت الفراشة مسكني … وغدي انفراط السوسن

أنكرته أصلاً كما أنكرتني …

لا تعتذر …

فالإثم … يحصد حاجبيك وخطوط أحمرها تصيح بوجنتيك

ورباطك … المشدوه … يفضح

ما لديك … ومن لديك

يا من وقفت دمي عليك

وذللتني ونفضتني

كذبابةٍ عن عارضيك

ودعوت سيدةً إليك ………… وأهنتني

من بعد ما كنت الضياء بناظريك …

إني أراها في جوار الموقد … أخذت هنالك مقعدي …

في الركن … ذات المقـعد …

وأراك تمنحها يداً … مثلوجةً … ذات اليد …

ستردد القصص التي أسمعتني …

ولسوف تخبرها بما أخبرتني …

وسترفع الكأس التي جرعتني …

كأساً بها سممتني

حتى إذا عادت إليك … لترود موعدها الهني …

أخبرتها أن الرفاق أتوا إليك …

وأضعت رونقها كما ضيعتني …

صورة صقر البصره


نهر الأحزان


عيناك كنهري أحـزان

نهري موسيقى.. حملاني

لوراء، وراء الأزمـان

نهري موسيقى قد ضاعا

سيدتي.. ثم أضاعـاني

الدمع الأسود فوقهما

يتساقط أنغام بيـان

عيناك وتبغي وكحولي

والقدح العاشر أعماني

وأنا في المقعد محتـرقٌ

نيراني تأكـل نيـراني

أأقول أحبك يا قمري؟

آهٍ لـو كان بإمكـاني

فأنا لا أملك في الدنيـا

إلا عينيـك وأحـزاني

سفني في المرفأ باكيـةٌ

تتمزق فوق الخلجـان

ومصيري الأصفر حطمني

حطـم في صدري إيماني

أأسافر دونك ليلكـتي؟

يا ظـل الله بأجفـاني

يا صيفي الأخضر ياشمسي

يا أجمـل.. أجمـل ألواني

هل أرحل عنك وقصتنا

أحلى من عودة نيسان؟

أحلى من زهرة غاردينيا

في عتمة شعـرٍ إسبـاني

يا حبي الأوحد.. لا تبكي

فدموعك تحفر وجـداني

إني لا أملك في الدنيـا

إلا عينيـك ..و أحزاني

أأقـول أحبك يا قمـري؟

آهٍ لـو كـان بإمكـاني

فأنـا إنسـانٌ مفقـودٌ

لا أعرف في الأرض مكاني

ضيعـني دربي.. ضيعـني

إسمي.. ضيعـني عنـواني

تاريخـي! ما لي تاريـخٌ

إنـي نسيـان النسيـان

إنـي مرسـاةٌ لا ترسـو

جـرحٌ بملامـح إنسـان

ماذا أعطيـك؟ أجيبيـني

قلقـي؟ إلحادي؟ غثيـاني

ماذا أعطيـك سـوى قدرٍ

يرقـص في كف الشيطان

أنا ألـف أحبك.. فابتعدي

عني.. عن نـاري ودخاني

فأنا لا أمـلك في الدنيـا

إلا عينيـك... وأحـزاني

صورة صقر البصره


فستان التفتا


أمس أنتهى .. فستاني التفتا

أرأيت فستاني ؟

حققت فيه جميع ما شئتا

.. وشيا .. ونمنمه

.. وطرائفا شتى

أرأيت فستاني ؟

أرأيتني ؟

أنا بعض نيسان

أنا كل نيسان

أرايت فستناني ؟

.. صنعته حائكتي

من دمع تشرين

من غصن ليمون

.. من صوت حسون

إخترته لونا حشيشيا

لونا يشابه لون عينيا

.. فصلته

شكلا أثيريا

فأنا به أخفى من الرؤيا

ومشيت .. لم أسال عن الدنيا

ما همني الدنيا

..أنا الدنيا

ورجعت أحمله إلى البيت

وأخذت أمسحه وأطويه

.. أسقيه ، أطعمه ، أغنيه

.. لأجيء فيه ليلة السبت

.. لتكون .. أول من الاقيه

أمس أنتهى .. فستاني التفتا

.. من عند حائكتي

أكمامه عشب البحيرات

أزراره .. كقطيع نجمات

أمس انتهى .. لم تدري والدتي

.. فيه .. ولم أخبر رفيقاتي

.. ما قصتي ؟ أثلاث ساعات

وأنا أدور أمام مرآتي

أقصيه عن صدري .. وأدنيه

أرجوه ، أساله ، أناديه

وأعده للموعد الآتي

.. حتى تراني فيه

أمس انتهى فستاني التفتا

ما همني رأي الرفيقات ؟

! يكفي إذا أحببته أنت

صورة صقر البصره


(hana_only)
يسلمو على مرورك
دمت في حفظ الرحمن

صورة صقر البصره


حقائب الدموع والبكاء


إذا أتى الشتاء..

وحركت رياحه ستائري

أحس يا صديقتي

بحاجة إلى البكاء

على ذراعيك..

على دفاتري..

إذا أتى الشتاء

وانقطعت عندلة العنادل

وأصبحت ..

كل العصافير بلا منازل

يبتدئ النزيف في قلبي .. وفي أناملي.

كأنما الأمطار في السماء

تهطل يا صديقتي في داخلي..

عندئذ .. يغمرني

شوق طفولي إلى البكاء ..

على حرير شعرك الطويل كالسنابل..

كمركب أرهقه العياء

كطائر مهاجر..

يبحث عن نافذة تضاء

يبحث عن سقف له ..

في عتمة الجدائل ..

*

إذا أتى الشتاء..

واغتال ما في الحقل من طيوب..

وخبأ النجوم في ردائه الكئيب

يأتي إلى الحزن من مغارة المساء

يأتي كطفل شاحب غريب

مبلل الخدين والرداء..

وأفتح الباب لهذا الزائر الحبيب

أمنحه السرير .. والغطاء

أمنحه .. جميع ما يشاء

*

من أين جاء الحزن يا صديقتي ؟

وكيف جاء؟

يحمل لي في يده..

زنابقا رائعة الشحوب

يحمل لي ..

حقائب الدموع والبكاء..

صورة صقر البصره

تقرير سري جداً من بلاد قمعستان


لم يبق فيهم لا أبو بكر.. ولا عثمان..

جميعهم هياكل عظمية في متحف الزمان..

تساقط الفرسان عن سروجهم..

وأعلنت دويلة الخصيان..

واعتقل المؤذنون في بيوتهم ..

و ألغي الأذان..

جميعهم تضخمت أثداؤهم..

وأصبحوا نسوان..

جميعهم يأتيهم الحيض، ومشغولون بالحمل

وبالرضاعة..

جميعهم قد ذبحوا خيولهم..

وارتهنوا سيوفهم..

وقدموا نساءهم هدية لقائد الرومان..

ما كان يدعى ببلاد الشام يوماً..

صار في الجغرافيا..

يدعى (يهودستان)..

الله .. يا زمان..

2

لم يبق في دفاتر التاريخ

لا سيف ولا حصان

جميعهم قد تركوا نعالهم

وهربوا أموالهم

وخلفوا وراءهم اطفالهم

وانسحبوا الى مقاهي الموت والنسيان

جميعهم تخنثوا...

تكحلوا...

تعطروا...

تمايلوا أغصان خيزران

حتى تظن خالدا ... سوزان

ومريما .. مروان

الله ... يا زمان...

3

جميعهم موتى ... ولم يبق سوى لبنان

يلبس في كل صباح كفناً

ويشعل الجنوب إصراراً وعنفوان

جميعهم قد دخلوا جحورهم

واستمتعوا بالمسك, والنساء, والريحان

جميعهم مدجن, مروض, منافق, مزدوج .. جبان

ووحده لبنان

يصفع امريكا بلا هوادة

ويشعل المياه والشطان

في حين ألف حاكم مؤمرك

يأخذها بالصدر والأحضان

هل ممكن ان يعقد الانسان صلحا دائما مع الهوان؟

الله ... يا زمان ..

4

هل تعرفون من أنا

مواطن يسكن في دولة (قمعستان)

وهذه الدولة ليست نكتة مصرية

او صورة منقولة عن كتب البديع والبيان

فأرض (قمعستان) جاء ذكرها

في معجم البلدان ...

وأن من أهم صادراتها

حقائبا جلدية

مصنوعة من جسد الانسان

الله ... يا زمان ...

5

هل تطلبون نبذة صغيرة عن أرض (قمعستان)

تلك التي تمتد من شمال افريقيا

إلى بلاد نفطستان

تلك التي تمتد من شواطئ القهر الى شواطئ

القتل

الى شواطئ السحل, الى شواطئ الاحزان ..

وسيفها يمتد بين مدخل الشريان والشريان

ملوكها يقرفصون فوق رقبة الشعوب بالوراثة

ويفقأون أعين الأطفال بالوراثه

ويكرهون الورق الابيض, والمداد, والاقلام بالوراثة

واول البنود في دستورها:

يقضي بأن تلغى غريزة الكلام في الإنسان

الله ... يا زمان ...

6

هل تعرفون من أنا؟

مواطن يسكن في دولة (قمعستان)

مواطن...

يحلم في يوم من الايام أن يصبح في مرتبة الحيوان

مواطن يخاف أن يجلس في المقهى .. لكي

لا تطلع الدولة من غياهب الفنجان

مواطن أن يخاف أن يقرب زوجته

قبيل أن تراقب المباحث المكان

مواطن أنا من شعب قمعستان

أخاف أن أدخل أي مسجد

كي لا يقال إني رجل يمارس الإيمان

كي لا يقول المخبر السري:

أني كنت أتلو سورة الرحمن

الله ... يا زمان ...

7

هل تعرفون الآن ما دولة ( قمعستان)؟

تلك التي ألفها.. لحنها..

أخرجها الشيطان...

هل تعرفون هذه الدويلة العجيبة؟

حيث دخول المرء للمرحاض يحتاج إلى قرار

والشمس كي تطلع تحتاج إلى قرار

والديك كي يصيح يحتاج إلى قرار

ورغبة الزوجين في الإنجاب

تحتاج إلى قرار

وشعر من احبها

يمنعه الشرطي أن يطير في الريح

بلا قرار..

8

ما أردأ الأحوال في دولة (قمعستان)

حيث الذكور نسخة عن النساء

حيث النساء نسخة من الذكور

حيث التراب يكره البذور

وحيث كل طائر يخاف بقية الطيور

وصاحب القرار يحتاج الى قرار

تلك هي الاحوال في دولة (قمعستان)

الله ... يا زمان ...

9

يا أصدقائي:

إنني مواطن يسكن في مدينة ليس بها سكان

ليس لها شوارع

ليس لها أرصفة

ليس لها نوافذ

ليس لها جدران

ليس بها جرائد

غير التي تطبعها مطابع السلطان

عنوانها؟

أخاف أن أبوح بالعنوان

كل الذي اعرفه

أن الذي يقوده الحظ إلى مدينتي

يرحمه الرحمن...

10

يا أصدقائي :

ما هو الشعر اذا لم يعلن العصيان؟

وما هو الشعر اذا لم يسقط الطغاة ... والطغيان؟

وما هو الشعر اذا لم يحدث الزلزال

في الزمان والمكان؟

وما هو الشعر اذا لم يخلع التاج الذي يلبسه

كسرى أنوشروان؟

11

من أجل هذا أعلن العصيان

باسم الملايين التي تجهل حتى الآن ما هو النهار

وما هو الفارق بين الغصن والعصفور

وما هو الفارق بين الورد والمنثور

وما هو الفارق بين النهد والرمانة

وما هو الفارق بين البحر والزنزانة

وما هو الفارق بين القمر الاخضر والقرنفلة

وبين حد كلمة شجاعة,

وبين خد المقصله ...

12

من اجل هذا أعلن العصيان

باسم الملايين التي تساق نحو الذبح كالقطعان

باسم الذين انتزعت أجفانهم

واقتلعت أسنانهم

وذوبوا في حامض الكبريت كالديدان

باسم الذين ما لهم صوت ...

ولا رأي ...

ولا لسان ...

سأعلن العصيان ...

13

من أجل هذا أعلن العصيان

باسم الجماهير التي تجلس كالأبقار

تحت الشاشة الصغيرة

باسم الجماهير التي يسقونها الولاء

بالملاعق الكبيرة

باسم الجماهير التي تركب كالبعير

من مشرق الشمس الى مغربها

تركب كالبعير ...

وما لها من الحقوق غير حق الماء والشعير

وما لها من الطموح غير ان تأخذ للحلاق زوجة الامير

او ابنة الامير ...

او كلبة الامير ...

باسم الجماهير التي تضرع لله لكي يديم القائد العظيم

وحزمة البرسيم ...

14

يا اصدقاء الشعر:

إني شجر النار, وإني كاهن الأشواق

والناطق الرسمي عن خمسين مليوناً من العشاق

على يدي ينام أهل الحب والحنين

فمرةً أجعلهم حمائما

ومرة اجعلهم أشجار ياسمين

يا أصدقائي ...

إنني الجرح الذي يرفض دوما

سلطة السكين ...

15

يا أصدقائي الرائعين:

أنا الشفاه للذين ما لهم شفاه

أنا العيون للذين ما لهم عيون

أنا كتاب البحر للذين ليس يقرأون

أناالكتابات التي يحفرها الدمع على عنابر السجون

أنا كهذا العصر, يا حبيبتي

اواجه الجنون بالجنون

وأكسر الاشياء في طفولة

وفي دمي, رائحة الثورة والليمون ...

انا كما عرفتموني دائما

هوايني أن أكسر القانون

أنا كما عرفتموني دائما

اكون بالشعر ... وإلا لا أريد أن أكون ...

16

يا اصدقائي:

أنتم الشعر الحقيقي

ولا يهم أن يضحك ... أو يعبس ...

أو أن يغضب السلطان

أنتم سلا طيني ...

ومنكم أستمد المجد, والقوة , والسلطان ...

قصائدي ممنوعة ...

في المدن التي تنام فوق الملح والحجارة

قصائدي ممنوعة ...

لأنها تحمل للإنسان عطر الحب, والحضارة

قصائدي مرفوضة ...

لأنها لكل بيت تحمل البشارة

يا أصدقائي:

إنني ما زلت بانتظاركم

لنوقد الشراره ...

صورة صقر البصره


أيظن


أيظن أني لعبة بيديه؟

أنا لا أفكر في الرجوع إليه

اليوم عاد كأن شيئا لم يكن

وبراءة الأطفال في عينيه

ليقول لي : إني رفيقة دربه

وبأنني الحب الوحيد لديه

حمل الزهور إلي .. كيف أرده

وصباي مرسوم على شفتيه

ما عدت أذكر .. والحرائق في دمي

كيف التجأت أنا إلى زنديه

خبأت رأسي عنده .. وكأنني

طفل أعادوه إلى أبويه

حتى فساتيني التي أهملتها

فرحت به .. رقصت على قدميه

سامحته .. وسألت عن أخباره

وبكيت ساعات على كتفيه

وبدون أن أدري تركت له يدي

لتنام كالعصفور بين يديه ..

ونسيت حقدي كله في لحظة

من قال إني قد حقدت عليه؟

كم قلت إني غير عائدة له

ورجعت .. ما أحلى الرجوع إليه ..

صورة صقر البصره


لكي أتذكَّر باقي النساءْ...


حرامٌ عليك..

حرامٌ عليك..

أخذت ألوف العصافير مني

ولون السماء..

وصادرت من رئتي الهواء

أريدك..

أن تمنحيني قليلاً من الوقت،

كي أتذكر باقي النساء...

صورة صقر البصره


شعري .. سرير من ذهب


شعري .. سرير من ذهب

غمسته في الشمس

بعثرته .. أحس

جملته ، شكلته

شعري أنا قصيدة

داخت عصافير به

فأين من شعري له

لواحد أحبه .. ربيته

سقيته من خفقة الضوء

خبأت تموز به

له .. له .. أطلته

تعبت في تطويله

تعبت كي ينسى التعب

أقعد في الشمس أنا

.. أفتل أسلاك الذهب

هذا الطويل المنسكب

سقيته من خفقة الضوء

.. ورعشات اللهب

خبأت تموز به

قمحا .. ولوزا .. وعنب

له .. له .. أطلته

جعلته بطول مداد الطرب

تعبت في تطويله

تعبت في تدليله

تعبت كي ينسى التعب

لواحد .. لواحد

أقعد في الشمس أنا

.. من سنة

.. أفتل أسلاك الذهب

صورة صقر البصره


الوجدان الحائر
يسلمو على المرور
تحياتي

صورة صقر البصره

سُلالات


من سلالات العصافير .. أنا

لا سلالات الشجر

وشراييني امتدادٌ لشرايين القمر

إنني أخزن كالأسماك في عيني

ألوان الصواري ،

ومواقيت السفر .

أنا لا أشبه إلا صورتي

فلماذا شبهوني بعمر ؟

صورة صقر البصره

إختاري

إني خيرتك فاختاري

ما بين الموت على صدري..

أو فوق دفاتر أشعاري..

إختاري الحب.. أو اللاحب

فجبنٌ ألا تختاري..

لا توجد منطقةٌ وسطى

ما بين الجنة والنار..

إرمي أوراقك كاملةً..

وسأرضى عن أي قرار..

قولي. إنفعلي. إنفجري

لا تقفي مثل المسمار..

لا يمكن أن أبقى أبداً

كالقشة تحت الأمطار

إختاري قدراً بين اثنين

وما أعنفها أقداري..

مرهقةٌ أنت.. وخائفةٌ

وطويلٌ جداً.. مشواري

غوصي في البحر.. أو ابتعدي

لا بحرٌ من غير دوار..

الحب مواجهةٌ كبرى

إبحارٌ ضد التيار

صلبٌ.. وعذابٌ.. ودموعٌ

ورحيلٌ بين الأقمار..

يقتلني جبنك يا امرأةً

تتسلى من خلف ستار..

إني لا أؤمن في حبٍ..

لا يحمل نزق الثوار..

لا يكسر كل الأسوار

لا يضرب مثل الإعصار..

آهٍ.. لو حبك يبلعني

يقلعني.. مثل الإعصار..

إني خيرتك.. فاختاري

ما بين الموت على صدري

أو فوق دفاتر أشعاري

لا توجد منطقةٌ وسطى

ما بين الجنة والنار..

_________

صورة صقر البصره


خمس رسائل إلى أمي


صباح الخير يا حلوه..

صباح الخير يا قديستي الحلوه

مضى عامان يا أمي

على الولد الذي أبحر

برحلته الخرافيه

وخبأ في حقائبه

صباح بلاده الأخضر

وأنجمها، وأنهرها، وكل شقيقها الأحمر

وخبأ في ملابسه

طرابيناً من النعناع والزعتر

وليلكةً دمشقية..

أنا وحدي..

دخان سجائري يضجر

ومني مقعدي يضجر

وأحزاني عصافيرٌ..

تفتش –بعد- عن بيدر

عرفت نساء أوروبا..

عرفت عواطف الإسمنت والخشب

عرفت حضارة التعب..

وطفت الهند، طفت السند، طفت العالم الأصفر

ولم أعثر..

على امرأةٍ تمشط شعري الأشقر

وتحمل في حقيبتها..

إلي عرائس السكر

وتكسوني إذا أعرى

وتنشلني إذا أعثر

أيا أمي..

أيا أمي..

أنا الولد الذي أبحر

ولا زالت بخاطره

تعيش عروسة السكر

فكيف.. فكيف يا أمي

غدوت أباً..

ولم أكبر؟

صباح الخير من مدريد

ما أخبارها الفلة؟

بها أوصيك يا أماه..

تلك الطفلة الطفله

فقد كانت أحب حبيبةٍ لأبي..

يدللها كطفلته

ويدعوها إلى فنجان قهوته

ويسقيها..

ويطعمها..

ويغمرها برحمته..

.. ومات أبي

ولا زالت تعيش بحلم عودته

وتبحث عنه في أرجاء غرفته

وتسأل عن عباءته..

وتسأل عن جريدته..

وتسأل –حين يأتي الصيف-

عن فيروز عينيه..

لتنثر فوق كفيه..

دنانيراً من الذهب..

سلاماتٌ..

سلاماتٌ..

إلى بيتٍ سقانا الحب والرحمة

إلى أزهارك البيضاء.. فرحة "ساحة النجمة"

إلى تختي..

إلى كتبي..

إلى أطفال حارتنا..

وحيطانٍ ملأناها..

بفوضى من كتابتنا..

إلى قططٍ كسولاتٍ

تنام على مشارقنا

وليلكةٍ معرشةٍ

على شباك جارتنا

مضى عامان.. يا أمي

ووجه دمشق،

عصفورٌ يخربش في جوانحنا

يعض على ستائرنا..

وينقرنا..

برفقٍ من أصابعنا..

مضى عامان يا أمي

وليل دمشق

فل دمشق

دور دمشق

تسكن في خواطرنا

مآذنها.. تضيء على مراكبنا

كأن مآذن الأموي..

قد زرعت بداخلنا..

كأن مشاتل التفاح..

تعبق في ضمائرنا

كأن الضوء، والأحجار

جاءت كلها معنا..

أتى أيلول يا أماه..

وجاء الحزن يحمل لي هداياه

ويترك عند نافذتي

مدامعه وشكواه

أتى أيلول.. أين دمشق؟

أين أبي وعيناه

وأين حرير نظرته؟

وأين عبير قهوته؟

سقى الرحمن مثواه..

وأين رحاب منزلنا الكبير..

وأين نعماه؟

وأين مدارج الشمشير..

تضحك في زواياه

وأين طفولتي فيه؟

أجرجر ذيل قطته

وآكل من عريشته

وأقطف من بنفشاه

دمشق، دمشق..

يا شعراً

على حدقات أعيننا كتبناه

ويا طفلاً جميلاً..

من ضفائره صلبناه

جثونا عند ركبته..

وذبنا في محبته

إلى أن في محبتنا قتلناه...

صورة صقر البصره


لا تحِبّيني


هذا الهوى..

ما عاد يغريني!

فلتستريحي.. ولتريحيني..

إن كان حبك.. في تقلبه

ما قد رأيت..

فلا تحبيني..

حبي..

هو الدنيا بأجمعها

أما هواك. فليس يعنيني..

أحزاني الصغرى.. تعانقني.

وتزورني..

إن لم تزوريني.

ما همني..

ما تشعرين به..

إن إفتكاري فيك يكفيني..

فالحب.

وهمٌ في خواطرنا

كالعطر، في بال البساتين..

عيناك.

من حزني خلقتهما

ما أنت؟

ما عيناك؟ من دوني

فمك الصغير..

أدرته بيدي..

وزرعته أزهار ليمون..

حتى جمالك.

ليس يذهلني

إن غاب من حينٍ إلى حين..

فالشوق يفتح ألف نافذةٍ

خضراء..

عن عينيك تغنيني

لا فرق عندي. يا معذبتي

أحببتني.

أم لم تحبيني..

أنت استريحي.. من هواي أنا..

لكن سألتك..

لا تريحيني..

صورة صقر البصره


طريق واحد


أريد بندقيه..

خاتم أمي بعته

من أجل بندقيه

محفظتي رهنتها

من أجل بندقيه..

اللغة التي بها درسنا

الكتب التي بها قرأنا..

قصائد الشعر التي حفظنا

ليست تساوي درهماً..

أمام بندقيه..

أصبح عندي الآن بندقيه..

إلى فلسطين خذوني معكم

إلى ربىً حزينةٍ كوجه مجدليه

إلى القباب الخضر.. والحجارة النبيه

عشرون عاماً.. وأنا

أبحث عن أرضٍ وعن هويه

أبحث عن بيتي الذي هناك

عن وطني المحاط بالأسلاك

أبحث عن طفولتي..

وعن رفاق حارتي..

عن كتبي.. عن صوري..

عن كل ركنٍ دافئٍ.. وكل مزهريه..

أصبح عندي الآن بندقيه

إلى فلسطين خذوني معكم

يا أيها الرجال..

أريد أن أعيش أو أموت كالرجال

أريد.. أن أنبت في ترابها

زيتونةً، أو حقل برتقال..

أو زهرةً شذيه

قولوا.. لمن يسأل عن قضيتي

بارودتي.. صارت هي القضيه..

أصبح عندي الآن بندقيه..

أصبحت في قائمة الثوار

أفترش الأشواك والغبار

وألبس المنيه..

مشيئة الأقدار لا تردني

أنا الذي أغير الأقدار

يا أيها الثوار..

في القدس، في الخليل،

في بيسان، في الأغوار..

في بيت لحمٍ، حيث كنتم أيها الأحرار

تقدموا..

تقدموا..

فقصة السلام مسرحيه..

والعدل مسرحيه..

إلى فلسطين طريقٌ واحدٌ

يمر من فوهة بندقيه..


_________

صورة صقر البصره


البِدْعَة


1

البدعة..

هي أن تنفض عنك

غبارك الصحراوي

وتأخذ دوشاً..

صباح كل يوم.

2

البدعة..

هي أن تخرج من بطن آلة التسجيل

وترتجل نصك....

3

البدعة عند العرب

معناها..

أن تهرب من المقبرة الجماعية

وتسكن في فيللا على البحر...

4

البدعة..

هي أن تخرج من علبة السردين

التي انتهت مدة استعمالها

وترمي نفسك

كالسمكة في البحر...

5

البدعة

هي أن تخلع قنبازك..

وقبقابك...

وطربوشك العثماني

وتصهل كحصانٍ

في براري الحرية..

صورة صقر البصره

السيرة الذاتية لسياف عربي ..!


1

أيها الناس:

لقد أصبحت سلطانا عليكم

فاكسروا أصنامكم بعد ضلال ، واعبدونى...

إننى لا أتجلى دائما..

فاجلسوا فوق رصيف الصبر، حتى تبصرونى

اتركوا أطفالكم من غير خبز

واتركوا نسوانكم من غير بعل .. واتبعونى

إحمدوا الله على نعمته

فلقد أرسلنى كى أكتب التاريخ،

والتاريخ لا يكتب دونى

إننى يوسف فى الحسن

ولم يخلق الخالق شعرا ذهبيا مثل شعرى

وجبينا نبويا كجبينى

وعيونى غابة من شجر الزيتون واللوز

فصلوا دائما كى يحفظ الله عيونى

أيها الناس:

أنا مجنون ليلى

فابعثوا زوجاتكم يحملن منى..

وابعثوا أزواجكم كى يشكرونى

شرف أن تأكلوا حنطة جسمى

شرف أن تقطفوا لوزى وتينى

شرف أن تشبهونى..

فأنا حادثة ما حدثت

منذ آلاف القرون..

2

أيها الناس:

أنا الأول والأعدل،

والأجمل من بين جميع الحاكمين

وأنا بدر الدجى، وبياض الياسمين

وأنا مخترع المشنقة الأولى، وخير المرسلين..

كلما فكرت أن أعتزل السلطة، ينهانى ضميرى

من ترى يحكم بعدى هؤلاء الطيبين؟

من سيشفى بعدى الأعرج، والأبرص، والأعمى..

ومن يحيى عظام الميتين؟

من ترى يخرج من معطفه ضوء القمر؟

من ترى يرسل للناس المطر؟

من ترى يجلدهم تسعين جلدة؟

من ترى يصلبهم فوق الشجر؟

من ترى يرغمهم أن يعيشوا كالبقر؟

ويموتوا كالبقر؟

كلما فكرت أن أتركهم

فاضت دموعى كغمامة..

وتوكلت علىلا الله ...

وقررت أن أركب الشعب..

من الآن.. الى يوم القيامه..

3

أيها الناس:

أنا أملككم

كما أملك خيلى .. وعبيدى

وأنا أمشى عليكم مثلما أمشى على سجاد قصرى

فاسجدوا لى فى قيامى

واسجدوا لى فى قعودى

أولم أعثر عليكم ذات يوم

بين أوراق جدودى ؟؟

حاذروا أن تقرأوا أى كتاب

فأنا أقرأ عنكم..

حاذروا أن تكتبوا أى خطاب

فأنا أكتب عنكم..

حاذروا أن تسمعوا فيروز بالسر

فإنى بنواياكم عليم

حاذروا أن تدخلوا القبر بلا إذنى

فهذا عندنا إثم عظيم

والزموا الصمت، إذا كلمتكم

فكلامى هو قرآن كريم..

4

أيها الناس:

أنا مهديكم ، فانتظرونى

ودمى ينبض فى قلب الدوالى، فاشربونى

أوقفوا كل الأناشيد التى ينشدها الأطفال

فى حب الوطن

فأنا صرت الوطنه.

إننى الواحد، والخالد ما بين جميع الكائنات

وأنا المخزون فى ذاكرة التفاح، والناى،

وزرق الأغنيات

إرفعوا فوق الميادين تصاويرى

وغطونى بغيم الكلمات

واخطبوا لى أصغر الزوجات سناً..

فأنا لست أشيخ..

جسدى ليس يشيخ..

وسجونى لا تشيخ..

وجهاز القمع فى مملكتى ليس يشيخ..

أيها الناس:

أنا الحجاج إن أنزع قناعى تعرفونى

وأنا جنكيز خان جئتكم..

بحرابى .. وكلابى.. سوجونى

لاتضيقوا - أيها الناس - ببطشى

فأنا أقتل كى لاتقتلونى....

وأنا أشنق كى لا تشنقونى..

وأنا أدفنكم فى ذلك القبر الجماعى

لكيلا تدفونى..

5

أيها الناس :

اشتروا لى صحفا تكتب عنى

إنها معروضة مثل البغايا فى الشوارع

إشتروا لى ورقا أخضر مصقولاً كأشعاب الربيع

ومدادا .. ومطابع

كل شىء يشترى فى عصرنا .. حتى الأصابع..

إشتروا فاكهة الفكر .. وخلوها أمامى

واطبخوا لى شاعرا،

واجعلوه، بين أطباق طعامى..

أنا أمى.. وعندى عقدة مما يقول الشعراء

فاشتروا لى شعراء يتغنون بحسنى..

واجعلونى نجم كل الأغلفة

فنجوم الرقص والمسرح ليسوا أبدا أجمل منى

فأنا، بالعملة الصعبة، أشرى ما أريد

أشترى ديوان بشار بن برد

وشفاه المتنبى، وأناشيد لبيد..

فالملايين التى فى بيت مال المسلمين

هى ميراث قديم لأبى

فخذوا من ذهبى

واكتبوا فى أمهات الكتب

أن عصرى عصر هارون الرشيد...

6

يا جماهير بلادى:

ياجماهير العشوب العربية

إننى روح نقى جاء كى يغسلكم من غبار الجاهلية

سجلوا صوتى على أشرطة

إن صوتى أخضر الايقاع كالنافورة الأندلسية

صورونى باسما مثل الجوكندا

ووديعا مثل وجه المدلية

صورونى...

وأنا أفترس الشعر بأسنانى..

وأمتص دماء الأبجدية

صورونى

بوقارى وجلالى،

وعصاى العسكرية

صورونى..

عندما أصطاد وعلا أو غزالا

صورونى..

عندما أحملكم فوق أكتافى لدار الأبدية

يا جماهير العشوب العربية...

7

أيها الناس:

أنا المسؤول عن أحلامكم إذ تحلمون..

وأنا المسؤول عن كل رغيف تأكلون

وعن العشر الذى - من خلف ظهرى - تقرأون

فجهاز الأمن فى قصرى يوافينى

بأخبار العصافير .. وأخبار السنابل

ويوافينى بما يحدث فى بطن الحوامل

أيها الناس: أنا سجانكم

وأنا مسجونكم.. فلتعذرونى

إننى المنفى فى داخل قصرى

لا أرى شمسا، ولا نجما، ولا زهرة دفلى

منذ أن جئت الى السلطة طفلا

ورجال السيرك يلتفون حولى

واحد ينفخ ناياً..

واحد يضرب طبلا

واحد يمسح جوخاً .. واحد يمسح نعلا..

منذ أن جئت الى السلطة طفلا..

لم يقل لى مستشار القصر (كلا)

لم يقل لى وزرائى أبدا لفظة (كلا)

لم يقل لى سفرائى أبدا فى الوجه (كلا)

لم تقل إحدى نسائى فى سرير الحب (كلا)

إنهم قد علمونى أن أرى نفسى إلها

وأرى الشعب من الشرفة رملا..

فاعذرونى إن تحولت لهولاكو جديد

أنا لم أقتل لوجه القتل يوما..

إنما أقتلكم .. كى أتسلى..

صورة صقر البصره


التناقضات


التناقضات

فشلت جميع محاولاتي

في أن أفسر موقفي

فشلت جميع محاولاتي

مازلت تتهمينني

كأني هوائي المزاج , ونرجسي

في جميع تصرفاتي

مازلت تعتبرينني

كقطار نصف الليل .. أنسى دائما

أسماء ركابي , ووجه زائراتي

فهواي غيب

والنساء لدي محض مصادفات

مازلت تعتقدين .. أن رسائلي

عمل روائي .. واشعاري

شريط مغامرات

وبأنني استعمل اجمل صاحباتي

جسراً إلى مجدي .. ومجد مؤلفاتي

مازلتي تحتجين أني لا احبك

كالنساء الأخريات

وعلى سرير العشق لم أسعدك مثل الأخريات

أهـ من طمع النساء

وكيدهن

ومن عتاب معاتباتي

كم أنتي رومانسية التفكير ، ساذجة

التجارب

تتصورين الحب صندوقاً مليئاً

بالعجائب

وحقول جار دينيا

وليلا لا زوردي الكواكب

مازلت تشترطين

أن نبقى إلى يوم القيامة عاشقين

وتطالبين بان نظل على الفراش ممددين

نرمي سجائرنا ونشعلها

وننقر بعضنا كحمامتين

ونظل أياما .. وأياما ..

نحاور بعضنا بالركبتين

هذا كلام مضحك

انا لست اضمن طقسي النفسي بعد دقيقتين

ولربما يتغير التاريخ بعد دقيقتين ونعود

في خفي حنين

من عالم الجنس المثير

نعود في خفي حنين

فشلت جميع محاولاتي

في أن أفسر موقفي

فشلت جميع محاولاتي

فتقبلي عشقي على علاته

وتقبلي مللي .. وذبذبتي .. وسوء تصرفاتي

فأنا كماء البحر في مدي وفي جزري وعمق تحولاتي

إن التناقض في دمي وأنا احب

تناقضاتي

ماذا سأفعل يا صديقه

هكذا رسمت حياتي

..منذ الخليقة .. هكذا رسمت حياتي

صورة صقر البصره


التحديات


أتحدى..

من إلى عينيك، يا سيدتي، قد سبقوني

يحملون الشمس في راحاتهم

وعقود الياسمين..

أتحدى كل من عاشترتهم

من مجانين، ومفقودين في بحر الحنين

أن يحبوك بأسلوبي، وطيشي، وجنوني..

أتحدى..

كتب العشق ومخطوطاته

منذ آلاف القرون..

أن تري فيها كتاباً واحداً

فيه، يا سيدتي، ما ذكروني

أتحداك أنا.. أن تجدي

وطناً مثل فمي..

وسريراً دافئاً.. مثل عيوني

أتحداهم جميعاً..

أن يخطوا لك مكتوب هوىً

كمكاتيب غرامي..

أو يجيؤوك –على كثرتهم-

بحروفٍ كحروفي، وكلامٍ ككلامي..

أتحداك أنا أن تذكري

رجلاً من بين من أحببتهم

أفرغ الصيف بعينيك.. وفيروز البحور

أتحدى..

مفردات الحب في شتى العصور

والكتابات على جدران صيدون وصور

فاقرأي أقدم أوراق الهوى..

تجديني دائماً بين السطور

إنني أسكن في الحب..

فما من قبلةٍ..

أخذت.. أو أعطيت

ليس لي فيها حلولٌ أو حضور...

أتحدى أشجع الفرسان.. يا سيدتي

وبواريد القبيله..

أتحدى من أحبوك ومن أحببتهم

منذ ميلادك.. حتى صرت كالنخل العراقي.. طويله

أتحداهم جميعاً..

أن يكونوا قطرةً صغرى ببحري..

أو يكونوا أطفأوا أعمارهم

مثلما أطفأت في عينيك عمري..

أتحداك أنا.. أن تجدي

عاشقاً مثلي..

وعصراً ذهبياً.. مثل عصري

فارحلي، حيث تريدين.. ارحلي..

واضحكي،

وابكي،

وجوعي،

فأنا أعرف أن لن تجدي

موطناً فيه تنامين كصدري..


_________

صورة صقر البصره


أحب طيور تشرين


اليوميات

أحب أضيع مثل طيور تشرين ..

بين الحين والحين ...

أريد البحث عن وطنٍ ..

جديدٍ .. غير مسكون

وربٍ لا يطاردني .

وأرضٍ لا تعاديني

أريد أفر من جلدي ..

ومن صوتي ..

ومن لغتي

وأشرد مثل رائحة البساتين

أريد أفر من ظلي

وأهرب من عناويني..

أريد أفر من شرق الخرافة والثعابين ..

من الخلفاء ..

والأمراء ..

من كل السلاطين ..

أريد أحب مثل طيور تشرين ..

أيا شرق المشانق والسكاكين ...

والأمراء ..

من كل السلاطين ..

أريد أحب مثل طيور تشرين ..

أيا شرق المشانق والسكاكين ...

والأمراء ..

من كل السلاطين ..

أريد أحب مثل طيور تشرين ..

أيا شرق المشانق والسكاكين ...

الصفحات