الرئيسية » اسلامية - عقيدة و دين » اسلامي ديني » “وانزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس”

“وانزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس”

يقول الله عز و جل في سورة الحديد:
"وانزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس"

- قال "انزلنا" ولم يقل "خلقنا"..!
يقول العلماء.. ان الحديد لم يتكون من داخل الأرض كغيره من المعادن.. وانما نزل من السماء عند تكوين الأرض.. المفاجأة ستحصل عند معرفة ان الحديد لم يتكون حتى داخل مجموعتنا الشمسية وانما خارجها..
فتكوين الحديد يستلزم طاقة غير موجودة على الأرض ولا حتى في المجموعة الشمسية..!!
يكفي ان نعرف ان الاندماج النووي اللازم لتكوين ذرات الحديد يستلزم درجة حرارة تقدر ب 5 بلايين درجة مؤية..!
وهذه الحرارة غير متوفرة حتى في الشمس.. -يبلغ درجة سطحها 6000 درجة و مركزها مليون درجة-..!

- يبلغ الوزن الذري للحديد 57 وهو ترتيب السورة في القرآن.. والعدد الذري للحديد 26 .. وهو رقم الآية في السورة..!
لا يمكن ان تكون هذا التلاقي مصادفة..!

- يتكون قلب الأرض "مركز الكرة الأرضية" من الحديد..
وجود الحديد بنسبة كبيرة هناك هو ما يعطي لكرة الأرضية مجالها المغناطيسي الذي يحافظ على غلافها الجوي ويحميها من الأشعة فوق البنفسجية المنبعثة من الشمس..! فلولاه لانتهت الحياة على كوكب الأرض..!
المفارقة ان سورة الحديد تقع في قلب القرآن مثلما ان الحديد يقع في قلب الأرض..!
ترتيب سورة الحديد 57.. وسور القرآن 114..




لا تعليقات



  1. شكرا لك على الموضوع الجميل و المفيد


    جزاك الله الف خير على كل ما تقدمه لهذا المنتدى


    ننتظر إبداعاتك الجميلة بفارغ الصبر
  2. جزاك المولى الجنه
    وكتب الله لك اجر هذه الحروف
    كجبل احد حسنات
    وجعله المولى شاهداً لك لا عليك
    دمت على طاعة الله
  3. الله يبعد عنك الأحزان يا غالي (كاتب الأحزان )

    سبحان الله !!!!!

    تابعت الكثير من الإعجاز العلمي في القرآن الكريم مع أن بعض علماء المسلمين لا يحبون أن يستعمل الناس القرآن لأغراض علميه .

    القرآن الكريم صالح لكل زمان ومكان وهو كلام الله سبحانه وتعالى ومعجزة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم الخالده إلى ما شاء الله عز وجل.

    قال تعالى ( إنا كل شيء خلقناه بقدر ) صدق الله العظيم
    وقال تعالى (فقدرنا فنعم القادرون)

    كلما تطور العلم كلما أثبت ذلك للعالم صدق نبوة محمد صلى الله عليه وسلم

    قال تعالى ( وما صاحبكم بمجنون * فأين تذهبون) صدق الله العظيم

    أين العذر ؟ وقد وسع الله عز وجل كل شيء علما .

    بارك الله فيك يا أخي الغالي على الحقائق العلمية العجيبة .

    أحسنت
  4. بارك الله فيك على الموضوع الرائع والقيم
    والله يعطيك الف عافيه يا رب

    بأنتظار جديدك القاادم
    تحيااااتي لك
  5. لا اله الا الله ولا حول ولا قوة الا بالله
    جزاك الله خيرا وبارك الله فيك